تغريدات تركية

الرئيس التركي : حزب الشعب الجمهوري يدير حملة تستهدف عائلي

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن حزب الشعب الجمهوري قائم على حملة تستهدف عائلته بأكملها وبلغت حد الاعتداء على الحقوق الأساسية.

جاء ذلك في كلمة أردوغان، اليوم الاثنين، في الاجتماع الدوري لحزب العدالة والتنمية في إزمير، وفق ما تناقلته وكالات أنباء تركية

 

وقال أردوغان: “أكبر مشكلة واجهت وزير الخزانة والمالية السابق بيرات البيرق هي صفة (صهر الرئيس) التي حجبت اجتهاده ونجاحه”، وأكد على أن البيرق كان في طليعة نضاله، حيث وقع على مشاريع ذات أهمية كبيرة، واحتل مكانة هامة قي قلب الانجازات الي حققتها تركيا في مجال الطاقة.

 

وأضاف: “في الفترة التي عانت فيها سلاسل التوريد العالمية، وفي ظل ظهور مشاكل الانتاج في الاقتصاد العالمي، كانت بلدنا من أقل المتضررين بفضل التدابير السريعة والفعالة التي تم اتخاذها تحت مسؤولية البيرق”.

 

وتابع: ” نقول لأولئك الذين يعتقدون أنه من خلال مهاجمة طيب أردوغان وعائلته وزملائه، يمكنهم أن يبعدونا عن هذا الهدف بسرقة وقتنا وطاقتنا، لن تُعطى خبزاً من هنا، اذهب إلى باب آخر”، مشيرًا إلى أن هدف الحكومة يتمثل في دخول أكبر 10 دول اقتصاديًا في العالم مع الدستور الجديد.

 

وفي معرض حديثه عن احتياطي الدولة من العملة الأجنبية أكد على أن بلاده لا تدين لصندوق النقد الدولي بأي مبلغ، منوهاً إلى أنه عندما تم تولي منصب الرئاسة من قبله، كان لدى البنك المركزي 27.5 مليار دولار من احتياطيات العملات الأجنبية.

وتابع: “الآن احتياطنا من العملات الأجنبية هو 95 مليار دولار وخلال فترة عملي كرئيس للوزراء، بلغ احتياطي العملة الأجنبية 132 بليون دولار، وبفضل هذه المعاملات بالعملة، تمكنت من التمسك بأهدافها. جميع معاملات الصرف الأجنبي تدخل في إطار قواعد السوق وتمتثل للقانون ولا يوجد أي معاملات غير مشروعة”.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى