تغريدة فنية

الفنانة يسرا في أول ظهور لها بعد صراعها مع الكورونا و حالتها غير طبيعية

في إطلالة لها لأول مرة بعد مرضها وشفائها من فيروس كورونا، ظهرت الفنانة المصرية يسرا عبر حسابها الشخصي بموقع الصور والفيديوهات القصيرة انستغرام.

كما قالت يسرى في رسالتها ما نصه: “حبيبتي وصديقة العمر الجدعة، والمشرفة دائما، ألف مبروك على تحقيق حلمك الكبير في مهرجان “أفلامها”.

وتابعت: “حقيقي فكرة عظيمة ومُشرفة أن يكون في مهرجان قائم بذاته مخصوص لمناقشة قضايا المرأة عن طريق دعم الأفلام القصيرة وسينما المرأة. فكرة من امرأة عظيمة لكل نساء وسيدات مصر العظيمات”.

كما أضافت الفنانة المصرية في كلامها: “شرف كبير ليا أن يكون انطلاقة المهرجان بدورته الأولى مهداة ليا، كل الدعم لصديقتي العظيمة سماح أنور. وإن شاء الله يكون من أنجح المهرجانات الدولية”.

ورأى ناشطون أن يسرا بدت بشكل غير طبيعي، وعلامات المرض عليها مشيرين إلى أن كورونا أثر فيها بشكل كبير. حيث لم تظهر. وتتحدث بالشكل الذي اعتاده الجمهور منها.

كما كانت الإدارة الخاصة بمهرجان أفلامها السينمائي، أطلقت نهاية الشهر الماضي يناير، مؤتمراً صحفياً بحضور الفنانة سماح أنور، رئيس المهرجان. ولجنة التحكيم برئاسة كمال عبد العزيز مدير التصوير، وعضوية الفنانة درة والكاتب عبد الرحيم كمال، وأحمد عاطف المخرج.

وكانت يسرا أصيبت بفيروس كورونا في 25 ديسمبر/كانون الأول الماضي

وخضعت النجمة المصرية للعزل المنزلي بإشراف طبي، حتى تتعافى من الفيروس.

كما عكفت يسرا في تلك الفترة على طمأنة متابعيها باستقرار حالتها الصحية، كما قدمت الشكر لكل من تقدم بالسؤال عنها.

وطمأنت يسرا حينها متابعيها باستقرار حالتها الصحية، وشكرت كل من توجه لها بالسؤال عن صحتها.

تعليق سابق على الإصابة بالفيروس

وكانت الفنانة المصرية يسرا،  قد علقت عن تطور حالتها الصحية بعد إصابتها بفيروس كورونا نهاية الشهر الماضي ديسمبر/كانون الأول.

وقالت الفنانة المصرية: “الحمدلله أنا أحسن دلوقتي، بفضل دعائكم ليا وحالتي مستقرة الحمدلله..أنا ما زلت خاضعة للعزل المنزلي. وبتبع العلاج تحت إشراف كادر طبي مشرف، خالص الشكر والتقدير ليهم”.

كما أضافت الفنانة الكبيرة خلال منشور كتبته علي حسابها الشخصي بموقع تبادل الصور والفيديوهات “إنستغرام”: “بشكركم جميعا من قلبي. على دعائكم واهتمامكم ومشاعركم”

وتابعت:”وأتمنى للجميع الشفاء والصحة، وإن شاء الله يكون عام سعيد على مصر والوطن العربي، ويكفينا شر هذا الوباء و ينصرنا عليه”.

زر الذهاب إلى الأعلى