حياتنا اليومية

بعد الفيديو الإباحي “الإفراج” عن فتاة تطوان و حالة من الغضب

أفرجت السلطات المغربية عن الشابة الملقبة بـ”فتاة تطوان”، من سجن “الصومال”، بعد إدانتها بشهر واحد حبسا نافذا، وغرامة مالية قدرها 500 درهم، على خلفية ظهورها في فيديو إباحي، وسط تأييد البعض وغضب كثيرين من العقوبة المخففة.
فيما قررت حركة حقوقية ، القيام بـ”اعتصام رقمي” وإطلاق وسم “stop490” على مواقع التواصل الإجتماعي للمطالبة بإلغاء الفصل 490 من القانون الجنائي.
ودعت الحركة، عددا من المؤثرين على مواقع التواصل إلى تبني القضية لدعم “هناء” من خلال “المطالبة بالإلغاء الصريح والنهائي للفصل 490 من القانون الجنائي، ومن أجل وضع حد للتمييز الجنسي الممنهج داخل المؤسسات العمومية، وللعقلية الذكورية المعششة في بلادنا”.
كما أكدت الحركة نيتها في “دعم هناء في استئناف الحكم الأولي حتى إسقاط إدانتها بموجب الفصل 490، الذي سيشكل لا محالة خطوة كبيرة لدعم قضيتنا”.، حسب البيان.
وكانت “فتاة تطوان” قد أدينت بالعقوبة المذكورة، بعد ظهورها في مقطع فيديو مخل بالحياء رفقة شخص تبين أنه مقيم خارج الأراضي المغربية.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى