طفولة و أمومة

تنظيم نوم الرضيع بعمر شهر

بمجرد معرفة الناس بخبر حملكِ، يوجهون لك نصائح عديدة، أولها نصيحة النوم الشهيرة: “حاولي النوم قدر الإمكان”، “نامي الآن قبل أن تنسي النوم”، وغيرها من التعليقات التي تزيد من قلقنا وتوترنا، لكن بعد ولادتي اكتشفتُ أن هذا الكلام غير صحيح، إذ إن معاناة النوم استمرت معي أول شهرين بعد الولادة فقط، بعدها تمكنتُ من تنظيم نوم صغيري إلى حد كبير، لذا قررتُ مشاركة تجربتي لكل أم جديدة، سأخبرك في هذا المقال كل ما تحتاجين إلى معرفته عن طرق تنويم الرضع، بالإضافة لحلول مفيدة ومجربة لمشكلة عدم النوم الطفل الرضيع ليلًا، وإن كنتِ تعانين هذه المشكلة فترة أطول فلا تيأسي، فالأطفال مختلفون والظروف مختلفة، وبالمحاولة ستظهر النتيجة.

متى يتغير نوم الرضيع؟ من أي شهر ينتظم نوم الرضيع؟
يُسبب استيقاظ الرضيع أكثر من مرة خلال الليل قلقاً كبيراً للوالدين لاسيما إن كانت حياتهما العملية لا تسمح لهما بتعويض ذلك خلال النهار، لذا يكون الوالدان بحاجة لمعرفة موعد انتظام نوم الرضيع؛ فيتساءلون: متى ينام الرضيع نوماً متواصلاً؟ و متى ينام الطفل الرضيع طوال الليل؟ وفي أي شهر يتعدل نوم الرضيع؟
عزيزتي حواء إن الاستيقاظ المستمر لطفلك أثناء النوم من عمر يوم وحتى عمر ستة أشهر هو أمر طبيعي، فالأطفال خلال هذه الفترة لا يعرفون كيف ينامون بمفردهم، ولم تتطور لديهم أنماط النوم كذلك، فطفلك بحاجة لمساعدته للخلود إلى النوم، ولا يستطيع الرضيع النوم بشكل متواصل ليلاً قبل بلوغ عمر الثلاثة أشهر، أو أن يصل وزنه من 12 إلى 13 رطلاً، بينما يستطيع معظم الأطفال الحصول على نوم منتظم عند بلوغ عمر ستة أشهر.

طرق تنويم الرضع

لم يكن تنظيم نوم صغيري أمرًا سهلًا، فقد قضيتُ ليالي طويلة أبكي وأتمنى لو كانت أمي إلى جواري، كان صغيري ينام بالنهار ويستيقظ طوال الليل، جربتُ عديدًا من الطرق لتنظيم نومه ولكنها باءت بالفشل، وبعد كثير من البحث والتجارب، توصلتُ إلى طريقة فعالة لتنويم صغيري ليلًا، كان الأمرُ صعبًا في البداية وامتنعنا عن الخروج ليلًا حتى ينضبط نومه، وبعد كثير من التعب والجهد والالتزام التام بالروتين أكثر من شهر كامل، نجحتُ أخيرًا في تنظيم نوم صغيري، وأصبحتُ أنعم بوقت خاص لي، فصغيري يحتاج للنوم 14 ساعة بينما لا يحتاج جسمي للنوم أكثر من ست ساعات، وعدتُ إلى ممارسة هواياتي المفضلة.

  • علميه الفرق بين الليل والنهار: يولد الأطفال الرضع وليس لديهم قدرة على التمييز بين الليل والنهار، ومهمتكِ الأولى هي تعليمه الفرق بينهما، افتحي النوافذ بالنهار واسمحي لطفلكِ أن يرى الضوء بالخارج، واملئي اليوم بالأنشطة والحركة والأصوات، والعكس ليلًا، اخفضي إضاءة المنزل بالكامل، وتحدثي بصوت هامس مع تجنب تشغيل التلفاز، حتى يدرك صغيركِ أن الحياة والحركة تكون نهارًا والنوم والسكون يكون ليلًا.
  • عوديه على النوم ليلًا: إذا كان صغيركِ ينام نهارًا ويستيقظ ليلًا، أيقظيه كل يوم نصف ساعة مبكرًا عن موعد استيقاظه، حتى تنضبط ساعة جسمه البيولوجية ويعتاد النوم ليلًا، وسيساعد في ذلك نظام الليل والنهار الذي تتبعينه في الخطوة الأولى، سيستغرق الأمر وقتًا طويلًا حتى ينتظم نوم طفلكِ، ولكن تذكري أن الأمر يستحق التعب، فطفلكِ يحتاج إلى النوم ليلًا لسلامة نموه وصحته وحالته المزاجية، وأنتِ أيضًا تحتاجين إلى وقت خاص لنفسكِ وسهرة هادئة مع زوجكِ.
  • ثبتي وقتًا محددًا للنوم: حددي ساعة بعينها والتزمي بها لبداية تطبيق روتين النوم، بحيث يعلم أنه عندما تأتي هذه الساعة يجب خفض الإضاءة بالمنزل وإطفاء التلفاز والبدء في تطبيق خطوات روتين النوم، والأفضل ألا تكون بعد الساعة الثامنة مساءً، فجسم الصغار يحتاج إلى النوم مبكرًا ليكتمل نموهم بشكل صحي في أثناء الليل، حاولي ألا تكون القيلولة الأخيرة لطفلكِ بعد الساعة الرابعة عصرًا، حتى يتمكن من النوم بعمق ليلًا.
  • جربي تمرير اليد: وهي حيلة رائعة لتنويم طفلكِ، كل ما عليكِ فعله هو تمرير يدكِ بحركة دائرية على وجه الطفل، ما سيخلق بعض الانزعاج في عينيه لأنه سيضطر إلى فتحها وإغلاقها في كل مرة تمر فيها يدكِ بجانبها، وللحصول على نتائج أفضل ابدئي تحريكِ يدكِ بشكل أسرع، ثم الإبطاء بعد بضع تمريرات وهكذا.
  • جربي تحريك الطفل: يعرف كثير من الأمهات هذه الحيلة، لكنهن يخطئن في تنفيذها ويهزون رؤوس أطفالهن، الأمر الذي ينجح غالبًا في تنويم الطفل، لكنه يمكن أن يؤدي إلى بعض المضاعفات الصحية على المدى الطويل، أفضل طريقة لتحريك الطفل هي هز ظهر الطفل وهو مستلقٍ على كوعكِ متجهًا لأعلى.

عدد ساعات نوم الرضيع

كم ساعة ينام الطفل حديث الولادة أو بعمر 3 شهور؟ وما هو عدد ساعات نوم الرضيع بعد الأربعين؟
يحتاج الأطفال عزيزتي لساعات نوم طويلة تتراوح ما بين 8 ساعات نهاراً  و9 ساعات ليلاً،
 لكن احتياجات الأطفال للنوم تختلف بحسب أعمارهم، كما أن نوم الأطفال حديثي الولادة متقطع لا يتجاوز الساعتين بشكل متصل.

ويبلغ عدد ساعات نوم الرضيع في الشهر الثاني والثالث 16 ساعة خلال الليل والنهار، وينام الأطفال في دورات تصل لأربعين دقيقة بين نوم نشط ونوم هادئ، ويستيقظون بعد كل دورة لمدة بسيطة، حيث يقوم الطفل بالبكاء أو التأوه، ويكون في هذه الحالة بحاجة للمساعدة للدخول في دورة نوم جديدة. وفي هذه  المرحلة يبدأ الأطفال في تطوير نمط نومهم ليلاً ونهاراً حيث يبدأ الطفل بالنوم خلال اليوم بشكل أكبر من النهار مع استيقاظ أقل خلال النوم.

أما عدد ساعات نوم الرضيع من الشهر الثالث وحتى السادس فهي تتراوح بين 15 إلى 16 ساعة، في هذه المرحلة ينام الطفل بشكل أكبر خلال الليل مع احتمال أن يستيقظ مرة واحدة على الأقل كل ليلة.
تقل عدد ساعات نوم الطفل في الشهر السابع وحتى بلوغه العام الأول، وبشكل عام كلما كبر في العمر، عادة ما يخلد الأطفال للنوم خلال هذه الفترة في الساعة السادسة والثامنة مساء، ولا يستيقظون خلال الليل، ويتعود الأطفال على النوم بمفردهم ودون مساعدة.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى