أدوية و علاجات

دواء توبوتيكان Topotecan دواعي الاستخدام و الأعراض الجانبية و طريقة الإستخدام و الجرعة و محاذير الإستخدام

ما هو عقار توبوتيكان

عقار توبوتيكان هو عقار كيميائي يعرف بالأسماء التجارية التالية، وهي هيكامتين وبوتاكتاسول

يستخدم من أجل علاج:

  • سرطان المبيض الذي ينتشر إلى أجزاء أخرى من الجسم.
  • سرطان الرئة الذي يعود مجددًا أو ينتشر
  • سرطان عنق الرحم الذي يعود مجددًا بعد العلاج الإشعاعي.

كيفية العمل

عقار توبوتيكان هو نوع من العلاج الكيميائي ويدعى مثبط توبويزوميراز 1. إنه يعمل عن طريق منع مادة كيميائية تسمى توبويزوميراز 1.

هذه المادة الكيميائية تقوم بصناعة وإصلاح الدنا من  في الخلايا عند انقسامها. تحتاج الخلايا السرطانية إلى صنع وإصلاح الحمض النووي من أجل النمو والتكاثر. يؤدي منع عمل هذا الإنزيم إلى إتلاف الحمض النووي وبالتالي تموت الخلايا.

كيفية استخدام العقار

يتوافر عقار توبوتيكان على شكل كبسولات أو سائل صاف يعطي عن طريق الوريد

الكبسولات الحقن داخل الوريد
يجب تناول الجرعة تمامًا كما يصفها الطبيب، بدون زيادة أو نقصان يتم حقن الدواء داخل الذراع أو اليد، تقوم الممرضة بتركيب أنبوب في إحدى الأوردة وتقوم بتسريب الدواء من خلاله على شكل تنقيط.

جرعة واستخدام عقار توبوتيكان

عادةً ما يخضع الشخص للعلاج كل ثلاثة أسابيع.

من أجل سرطان المبايض وسرطان الخلايا الرئوية سرطان عنق الرحم
يقوم الشخص باستعمال عقار توبوتيكان لمدة خمس أيام كل 3 أسابيع يخضع الشخص للعلاج لحوالي نصف ساعة مرة واحدة يوميًا لمدة ثلاثة أيام، ويخضع الشخص لعلاج كيميائي آخر يدعى سيسبلاتين في اليوم الأول. تتكرر دورة العلاج هذه كل 3 أسابيع. 

عادةً ما يخضع الشخص لحوالي 6 دورات علاجية

الاختبارات الدموية

يجب أن يقوم الشخص بإجراء الاختبارات الدموية قبل وبعد العلاج. هذه الاختبارات تقيس مستوى الكريات الدموية والمواد الأخرى في الدم، وتقيس أيضًا وظيفة الكبد والكليتين.

الآثار الجانبية لعقار توبوتيكان

الاعراض الجانبية الشائعة

هذه الأعراض تحدث في حوالي 10 من كل 100 شخص أي حوالي (10%)، وهي تتضمن:

  • زيادة خطر الإصابة بالعدوى

زيادة خطر الإصابة بالعدوى تحدث بسبب نقصان عدد الخلايا البيضاء. الأعراض تتضمن تغيرات في درجة الحرارة، ألم في العضلات، الصداع، الشعور بالبرد، ويمكن أن يشعر الشخص بأعراض أخرى اعتمادًا على موقع العدوى. يمكن أن تكون العدوى مهددة للحياة. يجب الحصول على رعاية طبية طارئة في حال ظهور عدوى.

  • الشحوب

يمكن أن يبدو على الشخص الشحوب بسبب قلة عدد الكريات الحمر. وهذه الحالة تدعى بفقر الدم.

  • الكدمات، نزيف اللثة، نزيف الأنف

هذا يحدث بسبب نقص عدد الصفيحات في الدم. الخلايا الدموية تساعد على تخثر الدم عندما يُجرح الشخص. لذلك يمكن أن يعاني الشخص من نزيف في اللثة بعد تنظيف الأسنان أو رعاف، ويمكن أن تظهر كدمات في الذراعين أو الساقين.

  • التعب

التعب يمكن أن يحدث بعد العلاج وقبله، إجراء التمارين الرياضية كل يوم يمكن أن يحافظ على الطاقة. لكن لا يجب أن يجهد الشخص نفسه، ويجب الحصول على الراحة عند الشعور بالتعب.

  • الغثيان والإقياء

يمكن التحكم بالغثيان من خلال تجنب الأطعمة الدسمة، والأطعمة المقلية. واستبدالهم بوجبات صغيرة، وشرب الكثير من الماء. ويمكن أن يساعد الاسترخاء ايضًا.

  • تساقط الشعر

يمكن أن يفقد الشخص شعره بالكامل، وهذا يتضمن الرموش، والحواجب وشعر الإبط وأحيانًا شعر العانة، لكن يعاود الشعر النمو بعد انتهاء العلاج.

  • الإسهال

يجب الحصول على الرعاية الطبية الطارئة في حال استمرار الإسهال لأكثر من 3 أيام، ويمكن أن يصف الطبيب أدوية مضادة للإسهال ويوجه المريض لتناول المزيد من الألياف

  • الإمساك

يمكن إدارة الإمساك من خلال شرب الكثير من السوائل وتناول الفاكهة والخضروات، وقد يصف الطبيب ملين للأمعاء.

  • الحمى

يمكن أن يقوم الطبيب بإعطاء المريض الباراسيتامول لتقليل درجة الحرارة.

  • فقدان الشهية

يمكن أن يفقد المريض الشهية للعديد من الأسباب عند علاج السرطان، التعب، وتغير المذاق يمكن أن ينفّر الشخص من الأطعمة.

  • فقدان الوزن

من المهم تناول أكبر كمية من الغذاء، ويمكن التحدث مع أخصائي تغذية من أجل تجنب فقدان الوزن.

الأعراض الجانبية العرضية

يحدث كل من هذه التأثيرات في أكثر من 1 من كل 100 شخص (1٪). وهي تشمل:

  • رد فعل تحسسي
  • عسر الهضم
  • الحكة
  • ألم عضلي

الأعراض الجانبية النادرة

يحدث كل من هذه التأثيرات في أقل من 1 من كل 100 شخص (1٪)، وهي تشمل:

  • التهاب الرئة
  • الطفح الجلدي
  • اصفرار البشرة

احتياطات استعمال العقار

  • قبل البدء في علاج توبوتيكان ، تأكد من إخبار الطبيب عن أي أدوية أخرى التي تتناولها. لا يجب تناول الأسبرين أو المنتجات التي تحتوي على الأسبرين إلا إذا سمح الطبيب بذلك.
  • لا يجب الحصول على أية نوع من اللقاح أثناء تناول توبوتيكان.
  • إخبار الطبيب في حال الحمل أثناء استخدام العقار. فئة الحمل D (قد يكون التوبوتيكان خطيرًا على الجنين. يجب إخطار النساء الحوامل أو الحوامل بالخطر المحتمل على الجنين).
  • يوصى باستخدام وسائل منع الحمل أثناء استخدام العقار، مثل وسائل منع الحمل الحاجزية (الواقي الذكري).
  • لا يجب الإرضاع أثناء تناول هذا الدواء.

عادةً لا يُنصح باستخدام توبوتيكان مع أي من الأدوية التالية:

  • لقاح فيروس الحصبة الحي
  • لقاح فيروس النكاف الح
  • لقاح فيروس الروبيلا الحي
  • لقاح فيروس الحماق
  • لقاح الكوليرا الحي
  • دارولوتاميد
  • لقاح حمى الضنك رباعي التكافؤ الحي
  • لقاح فيروس الانفلونزا الحي
  • لازميدتان
  • ليفلونوميد
  • لقاح فيروس شلل الأطفال الحي
  • لقاح الجدري
  • تيريفلونوميد
  • تولفابتان
  • لقاح التيفوئيد
  • الفينيتوكلاكس
  • لقاح الحمى الصفراء

المشاكل الصحية الأخرى

وجود الأمراض يمكن أن يؤثر على استعمال عقار توبوتيكان، يجب إخبار الطبيب عن كل الأمراض التي يعاني منها الشخص:

  • العدوى، ويمكن أن يخفض العقار من قدرة الجسم على مقاومة العدوى.
  • امراض الكبد، يمكن أن يزيد بسبب ذلك من مستويات عقار توبوتيكان في الدم، وبذلك يزداد خطر الأعراض الجانبية الخطيرة
  • الأمراض الرئوية
  • قلة عدد الكريات البيض، استخدام العقار في تلك الحالة يمكن أن يدهور المرض.

الأمور الأخرى التي يجب معرفتها عن الدواء

  • الأدوية الأخرى، الأطعمة والمشروبات

أدوية السرطان يمكن أن تتفاعل مع بعض الأدوية ومنتجات الأعشاب. يجب إخبار الطبيب عن الأدوية التي يتناولها المريض. هذا يتضمن الفيتامينات، المنتجات العشبية والأدوية بدون وصفة طبية.

  • علاج الأمراض الأخرى

يجب إخبار الطبيب في حال كان الشخص يخضع لعلاج لأي شيء آخر، وهذا يتضمن مشاكل الأسنان.

  • العقم

قد يسبب عقار توبوتيكان العقم. لذلك يجب التحدث إلى الطبيب فيما إذا كان الشخص يفكر في الإنجاب في المستقبل. يمكن أن يقوم الرجال بعملية تخزين النطاف قبل البدء بالعلاج، ويمكن أن تقوم النساء بعملية تخزين البيوض أو النسيج المبيضي. لكن هذه الخدمات لا تتوافر في كل مشفى، لذا يجب السؤال عنها.

  • اللقاحات

لا يجب الحصول على التطعيمات بلقاحات حية أثناء تلقي العلاج ولمدة تصل إلى 12 شهرًا بعد ذلك. يعتمد طول الوقت على العلاج الذي يتلقاه المريض. يجب سؤال الطبيب أو الصيدلي عن المدة التي يجب أن يتجنب فيها المريض التطعيمات الحية.

تشمل اللقاحات الحية الحصبة الألمانية والنكاف والحصبة والحمى الصفراء ولقاح الهربس النطاقي

يمكن للشخص أن:

  • يحصل على باقي اللقاحات، لكنها لن تعطي نفس الفعالية المعتادة
  • يحصل على لقاح الإنفلونز

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى