أدوية و علاجات

دواء نيتروفورانتوين Nitrofurantoin دواعي الاستخدام و الأعراض الجانبية و طريقة الإستخدام و الجرعة و محاذير الإستخدام

عقار نيتروفورانتوين

عقار نيتروفورانتوين هو مضاد حيوي. يستعمل العقار لعلاج التهاب المسالك البولية، والتهاب المثانة، والتهابات الكلى. عندما يقوم الشخص باستعمال عقار نيتروفورانتوين، يقوم الجسم بتشريحه بسرعة من الدم إلى البول. وهذا يكون مفيدًا في حال علاج التهابات المسالك البولية بسبب توضع العقار في موضع العدوى.

عقار نيتروفورانتوين يستعمل بموجب وصفة طبية. ويتوافر على شكل كبسولات، أقراص وسائل يمكن شربه.

تحذيرات استعمال عقار نيترفورانتوين

  • تحذيرات التهاب الرئة: قد يسبب العقار التهاب الرئة ويحدث هذا في حال استعمال العقار لفترة أطول من 6 أشهر. أعراض الالتهاب الرئوي تتضمن التعب، الحمى، القشعريرة، السعال، ألم في الصدر، وضيق التنفس.
  • أمراض الكبد: يمكن أن يسبب العقار أذية كبدية، لذلك قد يقوم الطبيب بفحص الكبد من خلال الاختبارات الدموية في حال استعمال العقار الطويل الأمد
  • تلف الأعصاب: يمكن أن يسبب تلف الأعصاب، وهذا قد يسبب الخدر والألم، خاصةً في اليدين والقدمين.
  • تلف الخلايا الحمراء: قد يسبب العقار انحلال الدم، وتشمل الأعراض التعب وشحوب الجلد.
  • الإسهال: قد يسبب العقار إسهال شديد أو خفيف. ويجب إخبار الطبيب في حال كان الشخص يعاني من الإسهال، لأنه قد يسبب التجفاف.

من يمكنه استعمال العقار

يمكن استخدام العقار من قبل النساء البالغين من ضمنهم النساء الحوامل والنساء المرضعات.

عقار نيتروفورانتوين لا يعتبر مناسبًا لأي شخص. من أجل التأكد من أمان استعمال العقار، يجب إخبار الطبيب في حال

  • كان المريض يعاني من رد فعل تحسسي بسبب العقار أو الأدوية الأخرى في السابق.
  • إذا كان المريض يعاني من الحالات الوراثية النادرة: البورفيريا (اضطراب في الدم) أو عوز الجلوكوز 6 فوسفات ديهيدروجيناز (G6PD)
  • أمراض الكلى الحادة
  • داء السكري
  • أي مرض يسبب الضعف الشديد
  • فقر الدم أو عوز فيتامين ب

الجرعة والتطبيق من عقار نيتروفورانتوين

  • الجرعة من عقار نيتروفورانتوين لعلاج التهابات المسالك البولية

هي حوالي 100 ميلي جرام يتم تناولها مرتين يوميًا أو 50 ميلي جرام تؤخذ أربع مرات أسبوعيًا. العدوى الشديدة يمكن أن تتطلب جرعات أكبر تصل ل100 ميلي جرام 4 مرات يوميًا.

  • الجرعة للوقاية من التهابات المسالك البولية

حوالي 50 إلى 100 ميلي جرام مرة واحدة يوميًا في وقت المساء.

يجب محاولة ترك وقت بين الجرعات، في حال تناول عقار نيتروفورانتوين مرتين يوميًا، يمكن ترك فاصل زمني حوالي 12 ساعة بين كل جرعة. وفي حال تناول العقار أربع مرات يوميًا، يمكن تناول الجرعة الأولى في فترة الصباح، وجرعة أخرى في منتصف النهار، وجرعة في المساء، وجرعة قبل النوم. ويمكن تناول الجرعة مع الوجبة من أجل تخفيف الاضطراب المعوي.

كيفية استعمال العقار

  • يجب ابتلاع الأقراص دون محاولة مضغها أو كسرها.
  • يمكن استخدام الشكل السائل من العقار من أجل الأشخاص الذين يجدون صعوبة في ابتلاع الأقراص.

مدة استعمال العقار

الحالة مدة العلاج
من أجل علاج عدوى المسالك البولية يحتاج الشخص لتناول العقار لمدة 3 إلى 7 أيام.
من أجل وقف عودة التهابات المسالك البولية يحتاج الشخص لتناوله لعدة أشهر
في حال تناوله لمنع الإصابة بالعدوى قبل الجراحة يحتاج الشخص لتناوله في يوم العملية، ولمدة 3 أيام قادمة.
  • متى يشعر الشخص بالتحسن

يمكن أن يشعر الشخص بالتحسن في خلال بضع أيام

  • ماذا إن لم يتحسن المريض؟

يجب إخبار الطبيب في حال عدم الشعور بالتحسن خلال ثلاثة أيام، ويجب إخباره في حال الشعور بتدهور الحالة.

  • عقار نيتروفورانتوين والقلاع

يمكن أن يصاب المريض بالقلاع بعد استخدام عقار نيتروفورانتوين وذلك لأنه يقوم بقتل البكتريا الطبيعية التي تساعد في حماية الشخص من القلاع.

الآثار الجانبية لعقار نيتروفورانتوين

الأعراض الجانبية الشائعة

هذه الأعراض تحدث لدى حوالي 1 من كل 100 شخص. يمكن الاستمرار بتناول العقار في حال ظهورها مع إخبار الطبيب، وهي تتضمن:

  • الشعور بالغثيان
  • القيء والإسهال
  • فقدان الشهية
  • الصداع
  • الدوار أو الشعور بالنعاس.

يمكن أن يسبب العقار تحول لون البول إلى اللون الأصفر الداكن أو اللون البني. وهو أمر طبيعي ولا يشكل سببًا للتوقف عن تناول العقار. يمكن أن يعود لون البول للطبيعي عند التوقف عن استعمال العقار.

الأعراض الجانبية الشديدة

الأعراض الجانبية الشديدة هي الأعراض التي تحدث لدى أقل من 1 من 1000 شخص.

يجب الاتصال بالطبيب مباشرةً في حال ظهور:

  • ألم في الصدر، صعوبة في التنفس، السعال، القشعريرة، ارتفاع الحرارة (أعلى من 38 درجة مئوية)
  • براز شاحب مع بول داكن، اصفرار البشرة أو تحول الصلبة إلى اللون الأصفر، قد يكون ذلك من أعراض أمراض الكبد أو المرارة.
  • إحساس بالوخز، أو الخدر والضعف، وقد يكون ذلك من أعراض أمراض الأعصاب.
  • ظهور الكدمات التي لا يمكن تفسيرها (مثل الرعاف)، ألم في الحلق، ارتفاع درجة الحرارة، أو الشعور بالتعب، وهي قد تكون من أعراض الاضطرابات الدموية.
  • صداع شديد

رد الفعل التحسسي

في حالات نادرة، قد يسبب العقار رد فعل تحسسي، الأعراض تتضمن:

  • طفح جلدي يتضمن حكة، تورم، احمرار أو تقشر البشرة.
  • الأزيز
  • ضيق في الصدر أو الحلق
  • صعوبة في التنفس
  • تورم الوجه، الحلق، الشفتين، أو اللسان

كيفية التعامل مع الأعراض الجانبية

الأعراض الجانبية ما الذي يمكن فعله
الشعور بالغثيان تناول العقار مع أو بعد تناول الوجبة، ويمكن تجنب الوجبات الدسمة والحارة.
القيء والإسهال شرب الكثير من السوائل للوقاية من التجفاف. أعراض التجفاف تتضمن التبول أقل من المعتاد أو وجود بول له رائحة قوية. لا يجب استعمال الأدوية الأخرى لعلاج الإسهال أو القيء دون استشارة الطبيب.
فقدان الشهية يجب تناول الطعام في الفترة التي يتوقع بها الشخص الشعور بالجوع. في حال كان ذلك ممكنًا، يمكن تناول وجبات أصغر خفيفة وغنية بالسعرات الحرارية، مثل الفاكهة المجففة والمكسرات.
الصداع يجب التأكد من الحصول على الراحة الكافية وشرب الكثير من السوائل. يجب تجنب شرب الكحول. ويمكن اللجوء إلى مسكنات الألم دون وصفة طبية مثل إيبوبروفين، وهي تعتبر آمنة للاستعمال مع عقار نيتروفورانتوين.
الدوار او الشعور بالنعاس في حال سبب العقار الشعور بالنعاس، يمكن أن يقوم الشخص بالجلوس أو الاستلقاء حتى يشعر بشكل أفضل.

التفاعلات الدوائية مع عقار نيتروفورانتوين

يجب إخبار الطبيب في حال استعمال هذه العقاقير قبل استعمال نيتروفورانتوين، وهي تتضمن:

  • مضادات الحموضة، خاصة تلك التي تحتوي على المغنيسيوم.
  • أدوية معينة للنقرس، بما في ذلك البروبينسيد أو السلفينبيرازون
  • بعض أدوية التهاب المثانة
  • المضادات الحيوية المعروفة باسم الكينولون، بما في ذلك حمض الناليديكسيك، سيبروفلوكساسين، ليفوفلوكساسين، نورفلوكساسين، أوفلوكساسين وموكسيفلوكساسين.

لقاح التيفويد الذي يتم تناوله عن طريق الفم قد لا يعمل بشكل جيد في حال استعمال عقار نيتروفورانتوين. وهذا الأمر لا ينطبق على لقاحات التيفويد التي يتم حقنها.

  • المنتجات العشبية

لا يوجد تفاعلات معروفة من أجل استعمال عقار نيتروفورانتوين مع المكملات العشبية.

عقار نيتروفورانتوين للمرأة الحامل

يعتبر العقار آمنًا للاستعمال أثناء الحمل وخلال فترة الإرضاع

  • أثناء الرضاعة

يجب إخبار الطبيب في حال الرضاعة، على الرغم من أجل العقار يعتبر آمنًا، إلا أنه لا يكون مناسبًا من أجل جميع الأطفال. لا يجب استعمال نيتروفورانتوين أثناء الرضاعة الطبيعية إذا كان الطفل يعاني من حالة نادرة تسمى نقص الجلوكوز 6 فوسفات ديهيدروجيناز (G6PD).

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى