تغريدات طبية

ما هي جرثومة المعدة و ما هي أسبابها و طريقة علاجها

جرثومة المعدة هي أحد أنواع البكتريا التي تتعايش في المعدة وفي الإثنى عشر، تؤدي إلى إصابة الشخص المصاب بها بالالتهابات، كما أنها تؤدي إلى إصابته ببعض الأمراض الأخرى مثل قرحة المعدة، في حالة إهمال علاجها بسرعة يمكن أن تتطور إلى مرض سرطان المعدة، تتسبب هذه البكتيريا في زيادة حموضة المعدة؛ وذلك بسبب تواجدها في السائل الحمضي للمعدة، نوضح في مقال اليوم أسباب جرثومة المعدة وعلاجها.

أسباب جرثومة المعدة وعلاجها

هناك الكثير من الأسباب التي قد تكون سببًا في إصابة الشخص بجرثومة المعدة، من أهم هذه الأسباب هي الآتي:

– تناول الأدوية والعلاجات بكثرة بصفة خاصة تناول المضادات الحيوية لعلاج الالتهابات لمدة زمنية طويلة مثل: البروفين، والأسبرين ومشتقاته.

– تناول المشروبات الكحولية التي ينتج عنها تآكل جدار المعدة؛ مما يؤدي إلى تكاثر الميكروبات المسببة لهذا المرض.

– تناول الأغذية الدسمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون المشبعة والتي توجد في اللحوم ومشتقاتها والزيوت المهدرجة.

– تناول بعض الأطعمة أو المشروبات الملوثة حيث يصير الشخص أكثر عرضة لانتقال الميكروب عبر الطعام.

– تناول الأطعمة المقلية بكثرة والأطعمة المحتوية على نسبة كبيرة من الدسم.

– قد تنتقل عدوى الإصابة بجرثومة المعدة من خلال عطس أو تنفس شخص مريض، كما أنه يزداد احتمال انتشار الإصابة في الأسرة الواحدة عند وجود أحد أفراد الأسرة مصاب بالمرض.

– تنتقل الإصابة بالعدوى أيضاً من خلال البراز وخاصةً لدى الأطفال؛ لذلك ينصح دائماً بغسل اليدين جيداً بعد استعمال المراحيض العامة، وضرورة الإهتمام بالنظافة الشخصية بشكل عام.

– يؤدي استخدام  الأغراض الشخصية للمصاب إلى الإصابة بجرثومة المعدة.

أعراض جرثومة المعدة 

تعتبر جرثومة المعدة من الأمراض الأكثر انتشارًا في كافة أنحاء العالم حيث يصل معدل الإصابة بها إلى ما يقارب 50%، وهناك الكثير من العلامات والأعراض التي تدل على إصابة الشخص بجرثومة المعدة، تتمثل أهم هذه الأعراض في الآتي:

  • يعاني المريض من الشعور بالألم الحاد في أعلى البطن مع الشعور بالحرقة في أسفل البطن.
  • يعاني المريض من فقدان الشهية بشكل كبير، كما يعاني أيضًا من فقدان شديد في الوزن.
  • يعاني المريض من انخفاض عام في كل العناصر الغذائية التي يكون الجسم في حاجة إليها؛ مما يؤدي إلى تساقط الشعر بصورة كبيرة، وتكسر الأظافر.
  • حدوث تغيير في لون البراز عن اللون المعتاد؛ حيث يتحول البراز  إلى لون داكن بالمقارنة بلونه الطبيعي.
  • إصابة المريض بمرض فقر الدم؛ وذلك بسبب النزف المزمن للدم، و قلة معدن الحديد، وفقدان الشهية للطعام.
  • يعاني المريض من فرط التقيؤ الذي قد يكون في بعض الحالات مخلوطاً بالدم.
  • الشعور بالتعب والإرهاق العام دون القيام بالمزيد من الأنشطة الجسمانية.
  • زيادة الغازات بمنطقة البطن وخروجها من الفم وهو ما يعرف بالتجشؤ.
  • يعاني المريض من عسر الهضم، والتأثير السلبي على عمل الأمعاء.
  • يعاني المريض من النزيف الداخلي، والإصابة القرحات المعدية.
  • يعاني المريض من ضعف عام في الذاكرة، مع انعدام التركيز.
  • يعاني المريض من الشعور بالاكتئاب والقلق واضطرابات المزاج.
  • معاناة المريض من خروج روائح كريهة عن طريق الفم.
  • يعاني المريض من حرقة المريء، والصدر، والحنجرة.
  • شعور المريض المستمر بحموضة المعدة.
  • يعاني المريض من حدوث اضطرابات النوم.
  • يعاني المريض من حالة الإسهال الحاد.
  • شعور المريض بالكسل والخمول الشديد.
  • يعاني المريض من السعال الشديد.

قد يتعرض المريض أحيانًا إلى الإصابة بثقب المعدة، أو الإرتداد المريئي، أو التهابات المعدة، ويحدث ذلك في حالات المرض المتقدمة.

علاج جرثومة المعدة 

يمكن علاج جرثومة المعدة بالطريقة التقليدية التي تستخدم في معالجة عدوى البكتيريا، والذي يعرف بالعلاج الثلاثي، يتمثل هذا العلاج في الآتي:

المضادات الحيوية

يمكن أن يتم المزج بين أكثر من مضاد واحد مثل: التتراسيكلين، وكلاريثروميسين، وليفوفلوكساسين، وأموكسيسيلين، وغير ذلك من المضادات الحيوية.

مضادات الحموضة

يمكن تناول مضادات الحموضة للتقليل من كثرة إفرازات المعدة، و للتعجيل من شفاء التقرحات.

مكملات غذائية

حيث يمكن تناول المكملات الغذائية المحتوية على المعادن والفيتامينات الهامة.

علاج جرثومة المعدة بالأعشاب

هناك الكثير من النباتات والأعشاب الطبية التي قد تساهم في التخفيف من أعراض جرثومة المعدة أهمها ما يلي:

المستكة

هي أحد النباتات العشبية التي توجد بكثرة في المحلات والأماكن المتخصصة في بيع الأعشاب، المستكة لها دور فعال في قتل الميكروبات التي ينتج عنها الحموضة الشديدة، والتخفيف من حرقة المعدة وما تسببها من آلام، يتم ذلك من خلال غلي مقدار من نبات المستكة في كوب ماء وشربه دافئاً.

الشاي الصيني

حيث يؤدي شرب الشاي الصيني لعدد من المرات خلال اليوم إلى القضاء على جرثومة المعدة.

المرمرية

تنمو المرمرية بالمناطق الجبلية وهي أحد أنواع النباتات الطبية التي يتم تحضيرها بسهولة؛ وذلك من خلال غلي مقدار من الماء، وإضافة مقدار من المرمرية وشربها كل يوم.

البابونج

يوجد البابونج بوفرة في الأماكن المتخصصة في بيع العطارة، يمتاز بسهولة تحضيره حيث يتم غلي كمية من الماء، ويتم إضافة البابونج وعصير ليمونة ويتم تقليب الخليط جيداً، يتم تناوله بارداً أو ساخناً على حسب الرغبة، يتم شرب البابونج عدد من المرات خلال اليوم الواحد حتى يتم القضاء على الميكروب بشكل نهائي.

العرق سوس

يتم مزج 3 ملاعق كبيرة من نبات العرق سوس في كوب من الماء المغلي، ويتم تناوله 3 مرات يوميًا حتى تمام الشفاء.

الزنجبيل

الزنجبيل هو من الأعشاب الطبيعية المنتشرة بوفرة  في كل مكان، يتميز الزنجبيل بجذوره الكبيرة الحجم ولونه يميل للون الأصفر، يتم نقع الزنجبيل في كمية من الماء المغلي ويتم تناوله مرتين يوميًا، يمكن أن يتم إضافة الزنجبيل إلى الشاي، أو تقطيعه لشرائح وإضافته لأنواع الأطعمة المختلفة، مع الإنتباه إلى تجنب الإفراط في إضافة الزنجبيل إلى الشاي.

دبس الرمان

يتم أخذ ملعقة كبيرة من دبس الرمان يوميًا حتى يتم الشفاء، يعد دبس الرمان أحد العلاجات الطبيعية القوية، كما يعد من المضادات الطبيعية التي لها دور فعال في علاج جرثومة المعدة، يتم أخذ ملعقتين من بشر قشور الرمان وإضافتها إلى مقدار من الزنجبيل المطحون، مع إضافة ملعقة كبيرة من الكمون المطحون، وملعقة كبيرة من العسل الأبيض، يتم تناول ملعقة من ذلك الخليط يوميًا، ويجب أخذ هذا الخليط قبل مرور ساعة على الأقل من تناول الطعام لكي تتفاعل الخلطة مع الميكروب.

الخل

الخل هو من أسهل الطرق التي يمكن استخدامها في علاج جرثومة المعدة، حيث يتم مزج كميات متساوية من الخل والمياه، ويتم تناوله مرتين كل اليوم حيث يؤدي تناول الخل بشكل منتظم إلى التخلص من جرثومة المعدة بشكل نهائي.

طرق الوقاية من الإصابة بجرثومة المعدة 

يوجد عدة طرق يمكن من خلالها تفادي الإصابة بجرثومة المعدة، تتمثل هذه الطرق في الأتي:

  • يجب تجنب تناول الأطعمة المشبعة بالدهون الكثيرة والتي تحتوي على نسبة عالية من الدسم.
  • يجب تجنب تناول المشروبات الكحولية والغازية التي تسبب تآكل جدار المعدة، كما يجب الحد من تناول المنبهات.
  • عدم الإفراط في أخذ الأدوية تحديدًا أدوية مضادات الإلتهاب.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى