صحة و تغذية

ما هي فوائد و أسرار عسل النحل ؟

أسرار عسل النحل، خلق الله سبحانه وتعالى النحل حشرة إجتماعية من الدرجة الأولى حيث يعيش النحل في مجموعات منظمة ولها ملكة تتبعها كل الخلية، وجعل الله من لعاب النحل أشهى شراب تهفو له الأنفس وجعل من هذا الشراب شفاء للعديد من الأمراض وآمن جدًا، ونرى الكثير من الناس يستعمل عسل النحل بديلًا عن السكر فهو صحي لكن لايستعمله الأطفال أقل من سنة.

ما هو عسل النحل؟

هو شراب أو سائل حلو يصنعه النحل من خلال استنشاق رحيق الأزهار، ويختلف نوع العسل باختلاف الزهرة التي أخذ منها الرحيق، وقد استخدم العسل لأكثر من خمسة آلآف سنة في علاج كثير من الأمراض حتى أن نوعًا معين منه آمن لمرضى السكري.

أسرار وفوائد عسل النحل

وجد العلم الحديث أدلة كثيرة على العديد من استخدامات العسل من زمن بعيد، وقد ذكر في القرآن الكريم : “ثم كُلي من كل الثمرات فاسلكي سبل ربك ذللًا يخرج من بطونها شرابٌ مختلفٌ ألوانه فيه شفاءٌ للناس” .

والمقصود هنا ببطون النحل أن النحل ليس له بطن واحدة وإنما ثلاث بطون فكانت بمثابة ثلاث خزانات للعسل.

فوائد واستخدامات العسل

1- مفيد في علاج الحروق:

أغرب ما توصل له العلماء أن العسل لديه القدرة الهائلة في مساعدة الجلد المحروق أو المجروح أن يعيد إصلاح الجلد التالف وسرعة الإلتئام من جديد.

وأشارت أبحاث الأطباء إلي أن العسل أفضل بكثير أيضًا من تناول المضادات الحيوية التي يكون لها آثارًا جانبية عكس العسل آمن من كل الجوانب.

2- يقلل من حدة الإسهال

ذكرت العديد من الأبحاث أن العسل الطبيعي يعمل على التقليل من مدة الإسهال كما أنه (كما ورد بالبحث) يخلص الجسم من الميكروبات التي تعمل على القضاء على مسببات الإسهال فيجعل الجسم يمتص البوتاسيوم والماء وهو مفيد للإسهال.

3- منع مرض الجزر المعدي

أشار أبحاث الأطباء أيضًا أن العسل يقلل من صعود الحامض الخارج من المعدة من بطانة المريء والمعدة، فتناول العسل يفيد في الحد من خطورة هذا المرض (ارتجاع المريء) والتهاب المريء والحرقة.

4- مكافحة الإلتهاب

وجد علماء في أبحاثهم ما يدعوا للغرابة في قدرة العسل العجيبة على مكافحة الإلتهاب وقد كان لهذا الاكتشاف غاية في الأهمية، نوع معين من العسل الذي له تلك الخاصية المهمة يسمى (موكا) حيث يساعد على منع الجراثيم العسيرة والتي تستقر بالجسم.

يستخدم هذا النوع (موكا) في الجراثيم التي تسبب الإسهال الشديد وفعال أيضًا في علاج العدوى ومضاد للبكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية، وأشارت نفس الدراسة أن تناول العسل مفيد للأطفال الذين يعانون من السعال الليلي كما أنها تساعد الأطفال الذين يعانون من صعوبة النوم.

5- تخفيف من أعراض البرد والسعال

يحسن العسل من كفائة الجهاز التنفسي للأطفال الذين يعانون من السعال ليلًا ويعمل العسل بشكل أفضل من أدوية السعال.

استبدال السكر بالعسل:

يمكننا استبدال السكر بالعسل في نظام الغذائي الذي يتطلب عدم تناول السكر الذي يعمل على زيادة الوزن، يقلل هذا الاستبدال من خطور الإصابة بأمراض السمنة كارتفاع الضغط ومرض السكر.

استخدامات عسل النحل لعلاج الأمراض:

يستخدم لعلاج بعض الأمراض :

  • الضغط العصبي
  • الضعف العام للجسد
  • اضطراب النوم
  • مشاكل في الرؤية
  • رائحة الفم الكريهه
  • الآم التسنين للأطفال الذين تزيد أعمارهم عن اثنا عشر شهرًا
  • أمراض الصدر كالسعال والربو
  • الآم المعدة كقرحة المعدة وارتجاع المريء
  • الإسهال
  • القيء الشديد
  • التبول المتكرر واللاإرادي
  • يعالج أيضًا ضغط الدم
  • يعالج أمراض جلدية كثيرة كإكزيما الجلد
  • إلتهابات الجلد بسبب الجروح والحروق
  • علاج لبعض الآم إلتهابات المفاصل
  • يستخدم في علاج البدانه كبديل للسكر الصناعي
  • يستخدم لعلاج اليرقان
  • كما يستعمل العسل في مراكز التجميل حيث أنه في الآونه الأخيرة استعمل بشكل واضح في مجال مستحضرات التجميل والبشرة.
  • يستخدمه أيضًا الأطباء في جراحات التجميل بكثرة في الآونه الأخيرة حيث بدأ الإتجاه واضح نحو الطب البديل

كيف ينتج النحل العسل؟

من أسرار العسل:

  • ينتج النحل العسل من إفرازات النباتات وهو ما يسمى رحيق الأزهار أو من إفرازات حشرات أخرى (كالمن).
  • يقوم بقلس نشاطات الأنزيمية وتبخر المياه.
  • يخزن النحل العسل في هياكل سداسية الشكل تسمى الشمع.
  • يتم جمع العسل من مستعمرات النحل البري أو من الخلايا المصنوعة.
  • يحدث الإختلاف بين طعم العسل وألوانه باختلاف نوع الغذاء والرحيق الذي تغذى عليه العسل.
  • يقوم النحل بجمع الرحيق من الأزهار لاستخدامه لدعم عملية التمثيل الغذائي.
  • يخزن النحل العسل في داخله للتغذية أثناء عملية البحث الطويلة عن الطعام.
  • أثناء عملية البحث عن الغذاء يجمع الرحيق لدعم نشاطه الأيضي العضلي.
  • يقوم بقلس وهضم الرحيق وتخزينه كعسل ليساعده في الجو البارد عندما تقل مصادر الغذاء.
  • يقوم النحل البالغ واليرقات بالتغذي على المخزون العسل.

عملية صنع العسل النهائية:

أسرار العسل:

  • بعد جمع الرحيق من الأزهار من خلال النحلة العلفية وبعد أن تمتصه من خلال خرطومها
  • تقوم النحلة بوضع الرحيق في معدتها أو محصول العسل الذي يوجد على ظهر المعدة الغذائية.
  • يزن العسل الذي في المعدة من الرحيق حوالي أربعون ملليجرام أي مايعادل نص وزن النحلة.
  • لصناعة هذا الوزن من الرحيق يتطلب عمل حوالي ساعة واستهلاك رحيق حوالي ألف زهرة.
  • يتكون الرحيق من سبعين إلى ثمانين في المائة منه من محتوى مائي كإنزيمات وبروتينات من الغدة البلعومية.
  • تضاف تلك البروتينات والإنزيمات للبدء في تحطيم السكريات ورفع محتوى الماء.
  • تعود النحلة العلف للخلية لنقل الرحيق الذي جمعته لنحل الخلية.
  • يستخدم النحل الموجود الخلية معدته لإستيعاب كل الرحيق الموجود لإعادة تكوينه.
  • وتشكل نحلة الخلية الرحيق كفقاعات بين فكها السفلي.
  • تكرر تلك العملية حتى تهضمه جزئيًا ويتم إزالة جزء من الماء من خلال التبخر.
  • تعمل إنزيمات الهضم لدى النحل على تحلل السكروز إلي مزيج من الجلوكوز والفركتروز.
  • وتقوم بتحطيم النشويات والبروتينات مما يزيد من الحموضة.
  • تستغرق عملية القلس والهضم حوالي عشرون دقيقة.
  • ويمر الرحيق من نحلة لأخرى حتى يصل إلي مرحلة التخزين.
  • ويوضع العسل بعد ذلك في الخلية ولكنه مازال يحتوي على نسبة كبيرة من الماء والخمائر التي ممكن تؤدي إلى تخمره.
  • يقوم النحل بالرفرفة في الهواء ليعمل على تبخر الماء من العسل فيعمل على تركيز السكر حتى يصل لنسبة التشبع.
  • ثم يقوم النحل بتغطيته بالشمع حتى لا يتخمر لفترة طويلة.

والعسل من المأكولات التي تعيش لفترة طويلة دون أن يحدث بها تخمر بشرط الحفاظ عليها جيدًا بواسطة مربي النحل.

السر وراء عمر العسل الطويل:

لوجود إنزيم موجود بمعدة النحل وهو حمض الجلوكونيك وبيروكسيد الهيدروجين، وهو المسؤل جزئيًا عن حموضة العسل وقدرته على قمع نمو البكتيريا التي ممكن أن تؤدي ألي تخمره.

وتعيش الخلية مع ملكة واحدة تسمى ملكة النحل وإذا ماتت يجب على مربي النحل شراء ملكة جديدة للخلية

وعمر النحلة ليس طويل وأسلوب الدفاع الوحيد عن نفسها من خلال دبوس (زبانه) توجد في بطنها ومجرد أن تستخدمها تموت على الفور….

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى