طفولة و أمومة

معدل نوم الرضيع في الشهر الثاني

الكثير من الأمهات يجهلن الوقت الذي يحتاجه الرضيع أو الطفل في شهره الثاني للنوم، ولهذا نُبيّن لهن أن عدد الساعات محددٌ من قِبَل الأطباء والأخصائيين بمعدل 15 ساعة في اليوم، يمكنك توزيعها بالطريقة التي ترينها مناسبة لطفلك.

نوم الطفل في الشهر الثاني

 

  •  أكد المختصون أنه على الطفل في هذا العمر أن ينام في الليل حوالي 10 ساعات، كي يعتاد النوم ليلاً بدلاً من الاستيقاظ والسهر.
  • وبالطبع فإن الرضيع في الشهر الثاني من عمره لا يمكنه التعبير عمَّا يريده، إلا من خلال البكاء، وهذا أمر يجب على الأم أن تدركه بشكل واضح وصحيح، فلا تحاول إسكات طفلها من خلال إرغامه على النوم وخلق الأجواء المناسبة له ليغفو، بل عليها أن تتركه ينام متى شعرت أن هناك داعياً.
  • كما يمكنك أن تحددي موعداً خاصاً للطفل في شهره الثاني من خلال تخصيص وقت للَّعب معه، إطعامه وأخذه في نزهة هادئة، وهذا الأمر كفيل بأن يجعله غير راغب في النوم بشكل مستمر.
  • وقد حذَّر الأطباء والمختصون الأمَ من ترك الطفل ينام كما يشاء، فإذا تخطى موعد طعامه لأنه يرغب في مزيد من النوم، تسبب ذلك في اختلال نمط توازن حياته ونموه، لذا لا تترددي في إيقاظه لإطعامه أو الاستحمام أو تبديل حفاضه، ولكن احرصي دائماً على الحفاظ على المعدل الطبيعي لنوم رضيعك بالشهر الثاني، حتى يأخذ حاجته منه.

نصائح لمساعدة طفلك على النوم

يحتاج كل طفل إلى القليل من المساعدة للنوم في بعض الأحيان، من خلال عدة وسائل:

الرضاعة: سيظل طفلك يطلب الرضاعة ليلًا حتى عمر ثلاثة إلى ستة أشهر على الأقل، لذا حاولي أن تظلي هادئة، وتقبلي استيقاظك الليلي واستجيبي لمطالب طفلك من الطعام بسرعة وهدوء، بهذه الطريقة نأمل أن يعود صغيرك إلى النوم بسرعة بعدها.

مراقبة الطفل: إذا ظل الرضيع في حالة غير مستقرة بعد حصوله على الرضاعة، عليكِ مراقبته لمعرفة المشكلة الأخرى التي يعاني منها بخلاف الجوع، فقد يحتاج إلى تغيير الحفاض أو  يعاني من مغص وغازات في بطنه، وهي ما تسبب له عدم الارتياح.

اقرأ أيضاً : متى يبدا ينتظم نوم الرضيع و ماهي أسباب عدم نوم الرضيع

سرير الطفل: حاولي دائمًا إعادة طفلك إلى سريره عندما يكون نعسانًا ولكنه لا يزال مستيقظًا، حتى يتعلم أن يهدأ وينام بمفرده، مع الحفاظ على التمسيد على خده إذا كنتِ بحاجة إلى ذلك.

تقميط الرضيع: وهو لف الرضيع بقطعة قماش أو بطانية ناعمة، وهو يشعر الأطفال حديثي الولادة بالأمان.

ملاحظة التثاؤب: أغلب الأطفال الصغار لا يظلون مستيقظين لأكثر من ساعتين، فإذا شاهدته وهو يتثاءب ويغمض عينيه، فعليكِ أخذه إلى مكان أكثر هدوءًا لمساعدته على النوم.

حمل الرضيع بالبطانية: عندما تحملين طفلك بين ذراعيك من أجل الرضاعة أو لمساعدته على النوم، إذا وضعته فجأة في سريره، قد يسبب له ذلك إزعاجًا، خاصة إذا كان أكثر برودة عن ذراعيك، لذلك من الأفضل أن تحمليه وهو ملفوف في بطانيته الدافئة، ثم ضعيه في سريره، حتى لا يشعر بأي برودة ويظل شاعرًا برائحتك المطمئنة.

اقرأ أيضاً : كيفية تنظيم نوم الرضيع في أربعة أيام فقط

الهدهدة: الهدهدة بالتأكيد تساعد الطفل على النوم والاسترخاء، سواء بين ذراعيك أو على الكرسي الهزاز للرضع.

تجنب التعب: تجنبي أن يشعر رضعيك بالتعب وعدم الارتياح، واحرصي على أن يأخذ راحته بقدر كافٍ من النوم على مدار اليوم.

التعرض للهواء المنعش: الوجود بالخارج وتعريض طفلك للهواء المنعش، يساعده على الشعور بالنعاس لاحقًا.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى