صحة و تغذية

أعشاب تساهم في علاج العقم عند الرجال و النساء

مشاكل العقم من  الرحلات الصعبة والشاقة التي تحتاج إلى مدة طويلة لكي تحصل على النتائج المطلوبة، وقد تؤدي هذه الرحلة في النهاية إلى الإصابة بالتوتر والاكتئاب، وقد صارت علاجات الخصوبة الحديثة مكلفة ومعقدة، ولكن يوجد العلاج الطبيعي الذي يعد من الطرق المناسبة للعديد من الأشخاص؛ حيث يوجد العديد من الأعشاب الطبيعية التي تستخدم في زيادة الخصوبة والتخلص من مشكلة العقم والمستخدمة منذ زمن قديم، نوضح في مقال اليوم أعشاب تساعد في علاج العقم.

أعشاب تساعد في علاج العقم

– بسبب ارتفاع تكاليف علاج العقم في أغلب الحالات فإن معظم الأشخاص يفكرون في علاج العقم بالأعشاب، على الرغم من أن الأعشاب الطبيعية تتميز بالكثير من الفوائد الصحية والعلاجية والجمالية، إلا أنه ليس كل ما نرغب في معالجته نجده في الأعشاب؛ حيث أن مصطلح علاج العقم هو مصطلح واسع الأفق.

– لا نستطيع الجزم بأنه يوجد أعشاب معينة قد تعالج العقم طبقاً لموقع مايو كلينيك، في الأعشاب التي يُقال أنها تساعد في علاج العقم قد خضعت إلى عدد قليل من الدراسات ومازلنا نحتاج إلى دراسات أخرى، وبعض الأدلة الطبية والعلمية التي تؤكد مدى فاعلية هذه الأعشاب في معالجة العقم.

– يوجد بعض الأعشاب التي قد تساعد على زيادة الخصوبة لدى الرجل أو المرأة، وعلى الرغم من أنها لا تعتبر علاجاً بالمعنى القاطع، إلا أنها قد تساعد على زيادة الخصوبة؛ وبالتالي تزيد من فرصة حدوث الحمل، نتعرف فيما يلي على أهم هذه الأعشاب.

أعشاب تزيد خصوبة الرجل

تتمثل أهم الأعشاب التي تزيد من خصوبة الرجل في الآتي:

الجينسينج

الجينسينج

– يمكن التحسين من خصوبة الرجل من خلال إدراج الجينسينج في نظامه الغذائي، وهو من أشهر الأعشاب التي قد تزيد الخصوبة من خلال زيادة أعداد وحركة الحيوانات المنوية.

– كما أن المركز الطبي لجامعة ميريلاند يشير إلى أن الجنسنج الآسيوي قد يساعد على معالجة ضعف الانتصاب، إضافة إلى أنه يزيد من الرغبة الجنسية عند الرجل.

– يجب اللجوء إلى الطبيب المختص  لتحديد الجرعة التي سيتم تناولها، وينصح بعدم تناوله في حالة المعاناة من ارتفاع أو انخفاض ضغط الدم.

زيت بذور الكتان

زيت بذور الكتان

– يمكن إدراج زيت بذور الكتان ضمن النظام الغذائي للرجل لتحسين خصوبته؛ حيث قد يساعد أخذ ملعقة كبيرة من زيت الكتان كل يوم على زيادة أعداد الحيوانات المنوية كما تحسن من حركتها.

– تعتبر بذور الكتان غنية بالأحماض الدهنية والتي قد تعمل على تحسين تدفق الدم للعضو الذكري، كما قد تساعد أيضًا على المحافظة على صحة البروستاتا إلا أنه يجب الحذر من تناول الجرعات الكبيرة؛ حيث قد تؤدي إلى حدوث انسداد في الأمعاء.

– يجب عدم تناوله في حالة ضغط الدم المرتفع، أو الإصابة بداء السكري، وعلى الرغم من أنه مكونًا شعبيًا لزيادة الخصوبة إلا أنه ليس هناك دلائل علمية على مدى فاعليته في معالجة العقم عند الرجال.

عشبة المنشار النخلي (السرنوّة)

عشبة المنشار النخلي (السرنوّة)

– هذه العشبة شائعة بالولايات المتحدة الأمريكية لمعالجة البروستاتا ويمكن إدراجها ضمن النظام الغذائي للرجل؛ حيث قد يساعد ذلك على تعزيز الدافع الجنسي، ويحافظ على صحة الجهاز التناسلي للرجل.

– يمكن القيام بعمل شاي عشبي من تلك العشبة وتناوله لزيادة الخصوبة، ويوجد بعض الأبحاث التي تشير إلى أن تلك العشبة لا تؤثر على خصوبة الرجل، ولكنها تقلل من مشاكل البروستاتا، إلا أنه ليس هناك دليل علمي على مدى فاعليته في معالجة العقم حتى الآن.

أوراق الجنكة

أوراق الجنكة

تحتوي أوراق الجنكة على نسبة مرتفعة من مضادات الأكسدة التي تساعد على زيادة الدورة الدموية ومعالجة مشكلة ضعف الانتصاب عند الرجال.

اليوهمبين الأفريقي

اليوهمبين الأفريقي

– يعتبر اليوهمبين الأفريقي مركب شبه قلوي يتواجد في لحاء دائم الخضرة بغرب إفريقيا، معروف بأنه فياجرا طبيعية.

– معظم الدراسات تشير إلى أن لحاء اليوهمبين يساعد على زيادة وتحسين القدرة علي الإنتصاب؛ لذا يطلق الباحثين عليه بأنه فياجرا طبيعية.

جذور الماكا

جذور الماكا

ثبت أن جذور الماكا تساعد على زيادة الرغبة الجنسية لدى الرجل، كما أنها تسهل حركة الحيوانات المنوية.

أعشاب تزيد خصوبة المرأة

يوجد بعض الأعشاب التي قد تزيد الخصوبة عند المرأة أيضاً، ولكن تذكر أنها لا تعد علاجاً قاطعاً للعقم، يجب اللجوء إلى استشارة المختصين قبل القيام بتناولها، من أهم هذه الأعشاب ما يلي:

عشبة شاتافاري

عشبة شاتافاري

هذه العشبة هي عضو ضمن عائلة الهليون وتعتبر هذه العشبة في الطب البديل من أهم الأعشاب المتعلقة بخصوبة المرأة؛ وذلك لأنها تؤثر بصورة جيدة على النظام الجنسي للسيدات، كما أنها تخلق بيئة صحية للإنجاب إلا أنه يجب اللجوء إلى استشارة الطبيب قبل تناولها.

عشبة دونغ كواي

عشبة دونغ كواي

– تعد هذه العشبة من أكثر الأعشاب التي يتم استخدامها في الطب الصيني التقليدي لمعالجة المشاكل الصحية؛ حيث أنه قد استخدمها الأطباء في علاج برودة الرحم والتي قد تؤدي إلى الإصابة بالعقم، في الغالب يتم الجمع بينها وبين عشبة الزنجبيل في علاج مشاكل الخصوبة لدى الإناث؛ حيث يساعدان معاً على زيادة الدفء والطاقة مما قد يساعد على تحفيز الخصوبة.

– قد تم تسجيل القليل من الآثار الجانبية لتلك العشبة منها أنه قد تزيد الحساسية تجاه أشعة الشمس بعد استخدام هذه العشبة، كما أنها قد تتفاعل مع البعض من مضادات الالتهابات، والأدوية التي تساعد على إدرار البول، ويجب اللجوء إلى استشارة الطبيب قبل القيام بتناولها.

شجرة التوت العجينة (فيتكس)

شجرة التوت العجينة (فيتكس)

تم استخدام تلك العشبة في أوروبا منذ عدة قرون؛ من أجل تصحيح اختلالات الهرمونات الأنثوية، ويوجد نوعين من تلك الاختلالات الخلل الأول هو قصور الجسم الأصفر، والذي يتضمن انخفاض نسبة هرمون البروجسترون بعد عملية الإباضة، و الخلل الثاني فهو فائض البرولاكتين وذلك الفائض يخفض من مستوى الخصوبة.

نبات الهليون

نبات الهليون

– نبات الهليون هو من أفضل الأعشاب التي تزيد من الخصوبة لدى النساء وتساعد على علاج العقم، وقد ثبتت فعاليته في علاج ما يزيد عن 40 مليون حالة، تستخدم جذور ذلك النبات كمنشط للجهاز التناسلي للإناث وفي موازنة الهرمونات.

– كما أنه يساعد علي تدعيم تدفق لبن الثدي ويحسن الخصوبة لدى المرأة، كما يدعم الأغشية المخاطية التي تساعد على منع تهديد الإجهاض .

عشب كوهوش الأسود

عشب كوهوش الأسود

عشب كوهوش الأسود هو من الأعشاب المضادة للتشنج؛ حيث أنه يخفف من تشنجات الحيض ويساعد على تحفيز المبايض.

– يعد من الأعشاب الجيدة لزيادة الخصوبة، ولكن يجب إستخدام ذلك العشب أثناء النصف الأول للدورة الشهرية.

عشبة كف مريم

عشبة كف مريم

– يطلق على هذه العشبة إسم “العشب الأنثوي” لأنها تساعد علي تنظيم عمل الهرمونات، كما أنه عند إستخدامها بأمان تساعد على القضاء على مشاكل العقم، إلا أنه يجب التوقف عن تناولها عند حدوث الحمل.

– بطبيعة الحال تساعد هذه العشبة على تحفيز وظائف الغدة النخامية بصورة رئيسية ومعالجة مشاكل عسر الطمث، ومشكلة عدم انتظام التبويض.

نبات القرفة

نبات القرفة

يساعد نبات القرفة على التقليل من نزيف الحيض الثقيل، كما يساعد أيضًا على تحسين الدورة الدموية للجهاز التناسلي والذي يؤدي بدوره إلى تحسين شفاء الخلايا المزدحمة.

زر الذهاب إلى الأعلى