لاجئون و لجوء

اللجوء في بلجيكا ومميزاتها

طرق اللجوء في بلجيكا ومميزاتها كثيرة وتشمل نواحي عديدة في حياة اللاجئين، وهناك يقدرون الظروف القاسية التي اضطرتك كلاجئ لترك وطنك الأصلي الذي ترعرت فيه، ونشأت على أرضه مع أشخاص كان لهم نصيب في ذكريات طفولتك، البعض يظن أن هؤلاء اللاجئين حياتهم سهلة في البلاد الأخرى، لكن الأمر أصعب مما يظن هؤلاء، ونحن نحرص على توضيح الرؤية أمام هؤلاء المنكوبين وبما أننا نحدثكم كل يوم عن مميزات اللجوء لبلد جديد، اليوم أتي دور الحديث عن بلجيكا.

 

اللجوء في بلجيكا ومميزاتها

عندما يتقدم اللاجئ بطلب إلى بلجيكا يأخذ هذا الطلب وقتًا كما تعلمون حتى تستطيع السلطات المختصة بالموافقة أو الرفض عليه، وعند حديثنا عن المميزات التي تخص اللاجئين هناك فهي تشمل ما يلي:

سرعة اتخاذ قرار في طلب اللجوء

من أهم مميزات اللجوء في بلجيكا حرص المختصين بسرعة البت في تلك الطلبات التي قدمها اللاجئين ليحصلوا على حق الحماية، والحياة هناك حتي يأتي وقت يذهب الخطر عنه فيستطيع العودة مرة أخرى لبلده إن صح له ذلك.

  • يتم قبول طلب اللجوء بسرعة في حال قدم صاحب الطلب حجة مقنعة يتم بها قبول طلبه، وفي العادي الأمر يستغرق فقط شهر حتى يحصل الوافد على الإقامة الدائمة في بلجيكا.
  • وهذا الشهر قد يمتد ليصل 10 أشهر وربما زادت المدة قليلًا إن قام اللاجئ بتقديم طلبه لمركز شئون الأجانب.
  • وبعد الموافقة يمكنه تقديم طلب لم شمل مع من يرغب من عائلته بشرط أن تنطبق عليه شروط قانون لم الشمل.
  • أما في حالة لم تكن الحجة مقنعة بالنسبة للمختصين فيمنح اللاجئ مدة إقامة مؤقتة سارية لمدة عام فقط، ويتم إعادة فحص طلبه مرة أخرى، وإن فشل اللاجئ في الحصول على موافقتهم مرة أخرى يتم تجديد مدة الإقامة عام آخر، وهكذا حتى يتم 3 سنوات، وبعدها يصبح من حقه الحصول على تصريح إقامة كامل.

اقرأ أيضاً : اللجوء في المانيا ومميزاتها

إمكانية إعادة تقديم الطلب في حالة الرفض

هذه تعد من ضمن إجراءات اللجوء في بلجيكا ومميزاتها حيث يحق للاجئ تقديم طلبه مرة أخرى ليحصل على حق اللجوء في حالة رفضت الجهات المعنية طلبه السابق.

  • والفيصل في ذلك هو أن تكون حجة اللاجئ مقنعة، ولديه أوراق رسمية تخصه وتثبت شخصيته.
  • فإن عجز الوافد عن إقناع المختصين، يُمنح فرصة أخرى وأخرى حتى يتم اتخاذ القرار النهائي في شأنه.
  • وبعد مرور ثلاث سنوات إقامة مؤقتة يتم منح اللاجئ حق الإقامة الكاملة بعدها.

 

المساعدات المالية للاجئين في بلجيكا

تعلم السلطات أن اللاجئ القادم إليها في الغالب لا يكون معه ما يعينه على تحمل ظروفه الجديدة في بلد غريب، لذلك يتم منحه بعض النقود شهريًا أو على حسب تقييم المختصين.

  • في البداية يتم منح جميع المقيمين في السكن المؤقت مبلغ شهري ثابت طوال فترة فحص طلباتهم.
  • ويقال أنه في العام الماضي كان يأخذ جميع اللاجئون الكبار، والأطفال في سن البلوغ والمنتظمين في الذهاب للمدرسة مبلغ 7,9 يورو أسبوعيًا.
  • بينما الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 12 عام أو أكبر قليلًا ولا يذهبون للمدرسة فأنه يتم منحهم نحو 4,8 يورو أسبوعيًا.
  • أما بالنسبة للأطفال الذين يعيشون بمفردهم هناك كلاجئين دون عائلتهم، فيتم منحهم مبلغ 6 يورو عن كل أسبوع في الشهر.
  • وعلى الرغم من أن طريقة اللجوء في بلجيكا ومميزاتها تعين الوافد قليلًا، إلأ أن المساعدات المالية التي تمنح شهريًا يتم تحديدها وفق معايير معينة
  • وتستمر السلطات البلجيكية منحها له طوال فترة إقامته هناك، وفي حال تمكن اللاجئ من إيجاد عمل وزاوله على الفور، فإنه يُمنح مكافأة تصل إلى 2200 يورو، والجهة التي ستمنحه هذه المكافأة هي المنظمة الخاصة بإعادة توطين الهجرة في بلجيكا.
  • ومقدار المساعدات التي تمنح شهريًا مثل الآتي:
الحالة الاجتماعية للاجئ المبلغ الشهري المستحق
اللاجئ سواء أعزب/ متزوج 180: 212 يورو
فرد بالغ إضافي 156:136 يورو
الأطفال دون سن الـ3 سنوات 116:92 يورو
الأطفال من سن 12 وحتى 18 68:60 يورو
الأطفال من سن 3: 12 عام 60:48 يورو

اقرأ أيضاً : اللجوء في السويد ومميزاتها

تعلم اللغة بالإضافة للتدريب المهني

عند اللجوء في بلجيكا ومميزاتها في الحصول على الإقامة والحماية، تهتم الجهات المختصة بضرورة تخطي اللاجئ لحاجز اللغة، لذلك إن تم منح اللاجئ إقامة في بلدة تنطق فقط الهولندية، فيحق له إلحاقه بمدرسة خاصة بتعلم اللغة دون أن يدفع أي رسوم لذلك.

  • والهدف من هذا غير تعلم اللغة، هو مساعدة اللاجئ في التأقلم على وضعه الجديد، ومحاولة مساعدته على الاندماج مع الشعب البلجيكي.
  • ويتمكن اللاجئ من تسجيل اسمه في أحد البرامج التأهلية ليتعلم حرفة تناسب هواه وإمكانياته.
  • وبعدما يختار المهنة التي يريد يحصل على دورة مهنية فيها لمدة قد تصل إلى نصف عام.

طرق اللجوء في بلجيكا ومميزاتها

هناك كثير من المميزات التي قمنا بعرضها فيما سبق في حال حصل اللاجئ على الموافقة والإقامة في بلجيكا، أما عن طريقة تقديم طلب اللجوء فهو يتم بإحدى  الطرق الثلاث الآتية:

  1. يمكنك تقديم طلبك فور هبوطك لأحد مطارات بلجيكا، وهذه تعد أكثر الطرق شرعية لدخولها.
  2. أما عن تقديمك الطلب في نقطة حدود بلجيكية فهي تعد طريقة غير شرعية لكن ينظر في طلبك على أي حالة.
  3. والطريقة الأخيرة تكمن في أن تقدم طلبك قبل ذهابك إلى بلجيكا أصلًا، ويتم ذلك عندما تقدمه في المفوضية السامية الخاصة بشئون اللاجئين.

اقرأ أيضاً : ما هي مميزات اللجوء في هولندا

خطوات تقديم طلبات اللجوء في بلجيكا

من أهم خطوات اللجوء في بلجيكا ومميزاتها أن الأمر يتم في غاية البساطة، بدون أي تعقيد، وبعد ذلك يُترك الأمر للقائمين على فحص الطلبات لتحديد الموافقة/ الرفض على طلبك، والخطوات بالتفصيل كالآتي:

  1. عليك أن تملء استمارة الطلب التي تقدمها لك السلطات البلجيكية، مرفق معها أي أوراق رسمية تتعلق بك.
  2. تؤخذ بصماتك مع تصويرك صورة واضحة بمعرفة القائمين على ذلك، ثم تعرض تلك البصمات على الدول الموقعة على إتفاقية دبلن، وإن أُكتشف أن بصماتك أخذت سابقًا في دولة أخرى، يتم ترحيلك لها فورًا لتطلب لجوئك إليها.
  3. يقوم الضابط بطرح عدة أسئلة على اللاجئ لمعرفة سبب تقديمه الطلب، وفي حال كان اللاجئ يجهل التحدث بالفرنسية أو البلجيكية يتم الإستعانة فورًا بمترجم له.
  4. يحصل اللاجئ على السكن على حسب حالته، فإن كان بصحبة عائلته يحصل على مسكن مستقل لهم، أما إن كان بمفرده فالأمر يختلف بالطبع، وهذا من وجهة نظري أهم ما في اللجوء في بلجيكا ومميزاتها.
  5. عليك أن تنتظر حتى تأتيك رسالة تخبرك بموعد حضورك لجلسة الاستماع، والأمر قد يستغرق فترة بسيطة وربما احتاج عدة أشهر حتى تمام ذلك.
  6. وفي أثناء جلسة الاستماع يتم طرح أسئلة معينة عليك مرة أخرى، وفي حال اقتنعت اللجنة يتم قبول الطلب.
  7. وفيما يخص قرار اللجنة فهو يتلخص في أحد القررات التالية: أما قبول، أو إقامة مؤقتة، أو رفض ومن ثم ترحيله على الفور.

اقرأ أيضاً : مميزات اللجوء في كندا

عيوب اللجوء في بلجيكا

بالطبع هناك بعض المساوئ التي قد تواجه اللاجئين حينما يطلبون اللجوء في بلجيكا ومميزاتها التي ذكرناها سابقًا قد يواجه معها اللاجئ بعض العيوب، والتي تنحصر في:

  • المساعدات المالية هناك لا تعد كافية ليتمكن اللاجئ من ترتيب أموره بشكل جيد فيها، ويقال أنها أقل من بعض الدول الآخرى.
  • يتم الموافقة على عدد قليل من طلبات اللجوء، والبقية وهي الغالبية العظمي تظل قيد الفحص والدراسة فترة من الزمن.
  • عندما يتم وضع اللاجئ في سكن مؤقت لحين إصدار قرار على طلبه، لا يسمح له بالتحرك بشكل حر، بل قيل أنه يتم معاملة اللاجئين بصرامة حتى يحصلوا على الإقامة.
  • بعض طلبات اللجوء يتم رفضها بناءً على بنود في اتفاقية دبلن، مثل الحالات الآتية:
    • السوريين الآتيين بتأشيرة “شنغن” لم يتم إصدارها من سفارة بلجيكا.
    • اللاجئين الذين أُثبت أنهم لجئوا لبلد أجنبي آخر ثم أتوا إلى بلجيكا طالبين اللجوء.
    • أما من دخل بتأشيرة من سفارة فرنسية يتم منحه عدة أيام كمهلة في بلجيكا لترتيب أموره ثم يرحل فورًا.

اقرأ أيضاً : اللجوء في النمسا ومميزاتها

*لحظة من فضلك!*

عزيزي الآمن في بلدك، هل تظن أن الأمر سهل على اللاجئين؟ وتظن أنهم يلاقون حياة جيدة في وطن آخر ومع أناس آخرين غير أهلهم؟ تعجبت عندما قيل لي ذات مرة أن هؤلاء اللاجئين يعيشون في رغد في ظل البلاد الأخرى خاصةً الأجنبية.

لكن ما لايعرفه هؤلاء السطحيون أن اللاجئ عندما يفر من وطنه يكون مضطر لذلك، يخرج من بلده وينظر إليها وهو يبعد عنها بكثير من الحسرة والندم، يذهب لبلد يجهل عاداته، يشعر بالخوف بداخله من المستقبل المجهول الذي سيواجهه، وكأنما يحارب وحشًا غير مرئي، ولا يعرف من أين تأتيه الضربة.

الأمر لا يقتصر على مساعدة مالية تقدم إليه، ولا على تعليم يمكنه الالتحاق به ليستطيع رسم مستقبله، تخيلوا مدى معاناتهم وهم يذهبون مرارًا وتكرارًا إلى الجهات المختصة في بلد اللجوء ليتابع موقفهم من طلبه، وينتظر في مساكن مؤقتة ليس له الحق الاعتراض عليها، ويمنح مبلغ من المال قد لا يكفيه لكنه مضطر لقبوله.

هل فكرت كيف أنهم انفصلوا عن أحبائهم وذويهم؟ وهو يفكر بداخله تري هل سأراهم مجددًا أم لا؟ هل خطر في بالك أنهم يعانون؟ يشعرون بالخوف وهم في بلد غريبة لا يعرفون فيها أحد، هل تخيلت مدى معاناتهم وهم يواجهون نظرة دونية من بعض المواطنين الأصليين؟ كل هذا لأنه فقد أمانه في وطنه فأُجبر على الذهاب بعيدًا بحثًا عن  النجاة.

 

استنادًا لما ذكرناه عن اللجوء في بلجيكا ومميزاتها تمكنا من الوقوف على كافة التفاصيل المتعلقة بالأمر، وعلى الله التيسير.

 

كتبت/ Sanaa Mohamed

المصادر: 1 | 2

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذراً لا يمكنك تحديد و نسخ المحتوى