تغريدات عربية

بالصور رهف القنون تهين السعودية في إحتفالات اليوم الوطني السعودي

 

رهف القنون تستمر في إهانة بلدها الأصلي السعودية وفي مناسبة عزيزة على قلوب الشعب السعودي ووقت إحتفالات اليوم الوطني السعودي، بنشر صور مستفزة تثير الكثير من حالات الغضب والجدل والشتائم لها.

ومنذ أن هربت رهف القنون من أهلها في السعودية بحجة سوء معاملتها وهي تحولت من النقيض إلى النقيض، وصارت على خطى كل الفتيات والسيدات السعوديات المقيمات في الخارج مثل هند القحطاني وغيرها حيث تحولن إلى أداة لإستعراض أجسامهن بطريقة مبتذلة.

وظهرت رهف القنون عارية تماما في صور وفيديو جديد نشرته لتستفز السعودية الدولة المحافظة والتي عاشت لقرون في ظل تشديدات قوية وصفها بن سلمان بالمتطرفة وألغى جميع القوانين المتشددة وسمح للفتيات بالتجول بحرية بدون العباءة والحجاب وسمح لمرأة بالقيادة لاول مرة منذ أن تأسست السعودية.

ونشرت رهف القنون صوراً ومقطع فيديو عبر خاصية الستوري على حسابها الرسمي في (انستجرام)، وهي ترتدي جمبسوت يلتصق بجسدها بشكل يكشف أدق تفاصيله.

وما زاد الأمر جرأة، أن رهف تعمدت أن يكون الجمبسوت بلون جسدها، لتوحي للمشاهد من أول وهلة أنها عارية تماماً

 

ووقفت رهف القنون بالفيديو أمام المرآة لالتقاط صورة، وكررت حركتها الإيحائية الخارجة بإخراج لسانها أمام الكاميرا. وفي صورة أخرى، وقفت رهف القنون مع صديقتها وأخرجت لسانها في الصورة بحركة اعتبرها أغلب المتابعون إيحائية.

ووجهت رهف القنون رسالة للفتيات حينها قالت فيها: (يا فتاة، ادرسي واعملي وكوني مسؤولة وارتدي ملابس جيدة واستجمعي قواكي كل يوم وأديري أموالك بنفسك، ستكوني متعملة وتفرضي احترامك، لديك رؤية ومخططات للمستقبل، من لا يقدر كل هذا لا يستحقك).

 

وكان ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، قد تداولوا صورة القنون قبل هروبها من الكويت حيث كانت تقضي إجازة مع عائلتها هناك.

وظهرت رهف في الصورة المتداولة بشكل مختلف تماماً عما تظهر عليه الآن، حيث كانت محتمشة وترتدي النقاب، وحتى بعد خلعه كانت لا تزال تغطي شعرها.

زر الذهاب إلى الأعلى