خطوة جديدة في تركيا نحو صناعة الطائرات الحربية الوطنية

تغريدة عربية خطوة جديدة في تركيا نحو صناعة الطائرات الحربية الوطنية

أعلن رئيس رئاسة الصناعات الدفاعية في الرئاسة التركية إسماعيل دمير، اليوم السبت، إبرام شركة “هافلسان” للبرمجيات والأنظمة الإلكترونية اتفاقا للتعاون مع شركة الصناعات الجوية والفضائية التركية “توساش”، وذلك لتطوير الطائرة القتالية التركية المحلية الصنع (MMU).

وقال دمير في بيان إن “تم توقيع اتفاق للتعاون بين شركتي (توساش) و(هافلسان)، وذلك في إطار مشروع تطوير الطائرات المقاتلة الوطنية”.

وذكر دمير أن “قطاع الصناعة الدفاعية يواصل أنشطته من خلال تطبيق الإجراءات على أعلى مستوى في ظل أزمة (كورونا)”، مشيرا إلى أن “أعمال تطوير الطائرة المقاتلة الوطنية (MMU) يتم تنفيذها دون أي تباطؤ”.

وأضاف دمير “ستجرى العديد من الدراسات مثل تطوير البرمجيات والمحاكاة والتدريب بالتعاون مع شركتي TUSAŞ وHAVELSAN”.

وأوضح دمير أنه “عندما يكتمل تطوير مشروع (MMU)، ستتمكن بلادنا من إنتاج طائرات مقاتلة من الجيل الخامس بعد الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا والصين في العالم”، مشيرا إلى أن “تركيا ستكون من بين الدول ذات التكنولوجيا المتطورة على مستوى العالم”.

ولفت إلى أن التعاون بين الشركتين “سيغطي التدريب والمحاكاة والصيانة والدعم الهندسي في مختلف المجالات، وذلك من خلال بيئة افتراضية، فضلا عن تطوير الأمن السيبراني”.

ويعد انضمام شركة (هافيلسان) إلى مجموعة الشركات التي تقوم بتصميم وتصنيع المقاتلة التركية المحلية، خطوة مهمة لتركيا للتخلص من التبعية للخارج في مجال الصناعات العسكرية والاعتماد على الموارد المحلية بشكل كامل.

وفي وقت سابق أشار الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى أن تركيا ستكون من الدول التي تصنع مقاتلات من الجيل الخامس في حلول عام 2030، وأن الطائرة التركية المقاتلة ستكون من أقوى المقاتلات على مستوى العالم، فيما يجري التخطيط لها تدريجيا لتحل محل طائرات F16 الأمريكية.

وكالات تركية

اسفل محتوى المقال
الوسوم
موقع

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: