أدوية و علاجات

داوء diphenhydramine دواعي الاستخدام و الأعراض الجانبية و طريقة الإستخدام و الجرعة و محاذير الإستخدام

يعتبر العقار دايفنهيدرامين هو واحد من الأدوية التي تستخدم كمضاد للهيستامين والذي ينتج عنه العديد من الأعراض مثل العطس، حكة العين، حكة الجلد، الرشح، وغيرها من الأعراض الأخرى، حيث يعمل هذا الدواء على التقليل من توسع الأوعية المرتبطة بالهيستامين وزيادة النفاذية الشعرية، وهناك العديد من الاستخدامات الأخرى لهذا العقار

دواعي استعمال الدواء:

    • يستخدم هذا الدواء في علاج والتقليل من أعراض الحساسية الناتجة عن تحرر الهيستامين.
    • يستخدم في علاج نزلات البرد والتقليل من الأعراض المصاحبة لها.
    • يستخدم في علاج حساسية الأنف والجيوب الأنفية.
    • يقلل من حساسية الجلد كالحكة والطفح الجلدي.
    • يستخدم أيضاً في علاج حكة واحمرار العين وادماعها.
    • يقلل من حكة الحلق وسيلان الأنف.
    • يساعد أيضاً في المساعدة على الاسترخاء والنوم.
    • يستخدم كذلك في علاج المشكلات الناتجة عن دوار الحركة مثل الشعور بالغثيان والرغبة في القئ.
    • كما يستخدم هذا العلاج في صورته الموضعية للمساعدة في التقليل من الحكة الجلدية والآلام الناتجة عن لدغات الحشرات.
    • كما يستخدم أيضاً هذا الدواء الموضعي في التخفيف من حروق الشمس والجروح البسيطة.
    •  يتم استعمال هذا الدهان الموضعي لعلاج حالات الطفح الجلدي الناتجة عن اللبلاب السام، البلوط، أو السماق السام.

الجرعة وطريقة الاستعمال:

    • يتوافر هذا العقار في عدة أشكال صيدلية مثل كبسولات بتركيز 25 و50 مللي جرام، أقراص بتركيز 12.5 و25 و50 مللي جرام، أقراص قابلة للمضغ بتركيز 12.5 مللي جرام، بالإضافة إلى أمبولات بتركيز 50 مللي جرام، وكذلك شراب الأطفال بتركيز 12.5 مللي جرام، وأخيراً دهان موضعي كريم أو چل.
    • لذلك يجب أن يقوم الطبيب المختص أو الصيدلي بتحديد النوع المناسب لكل حالة مرضية على حسب نوع العرض الذي يشكو منه، بالإضافة إلى أن الجرعات يجب أن يتم تحديدها وفقاً لعمر المريض وحالته الصحية.
    • يجب الالتزام بالجرعات المحددة من قبل الطبيب أو الصيدلي وعدم تجاوزها أو الإفراط في تناولها.
  • الأعراض الجانبية :

  • الشعور بالدوخة و الدوار.
  • الخدران.
  • الإحساس بالتعب والإرهاق العام في الجسم.
  • الشعور بالنعاس والرغبة في النوم.
  • الإصابة بحالة من الإمساك.
  • حدوث بعض الاضطرابات في الحركة مع بعض الحالات.
  • الشعور بجفاف في الفم والحلق.
  • الشعور بجفاف في الأنف.
  • حدوث بعض الاضطرابات في التبول مثل احتباس البول، الشعور بصعوبة أو ألم عند التبول.
  • الإصابة بانخفاض معدل ضغط الدم في الجسم.
  • ارتفاع معدل نبضات القلب.
  • الإحساس بزيادة العصبية.
  • حدوث بعض الاضطرابات في الرؤية وتشوشها.
  • الإصابة بجفاف في العين.
  • الشعور بفقدان الشهية وعدم الرغبة في تناول الطعام.
  • الشعور بالغثيان.
  • زيادة التعرق عن المعدل الطبيعي.
  • الإصابة بحالة من ضعف الانتصاب لدي بعض الحالات من الرجال.
  • عند ظهور أي من هذه الأعراض السابق ذكرها أو أي أعراض أخرى، يجب استشارة الطبيب المعالج لتجنب حدوث أي مضاعفات أو مخاطر صحية يمكن الاستغناء عنها.

 

إقرأ أيضا:الفرق بين روفيناك وروفيناك د: استخدامات، جرعات، وآثار جانبية

موانع الاستعمال :

  • لا يستعمل الدواء من قبل الأشخاص الذين يعانون من الحساسية المفرطة لمادة diphenhidramine أو أي مواد أخرى تدخل في التكوين.
  • لا يستخدم مع المرضى الذين يعانون من تضخم في البروستاتا.
  • يجب تجنب استعماله في حالة فرط نشاط الغدة الدرقية.
  • يمنع من استعماله الحالات التي تعاني من ارتفاع في ضغط العين.
  • يمنع من استعماله الأشخاص الذين يعانون من مشكلات في الأمعاء مثل انسداد أو قرحة الأمعاء.
  • لا يجب تناوله من قبل المرضى المصابون بمشكلات في التنفس مثل نوبات الربو.
  • أما بالنسبة للدهان الموضعي سواء كان كريم أو چل، فلا يجب استعماله في حالة الإصابة بالجدري المائي أو الحصبة.
  • يجب توخي الحذر عند استعماله مع المرضى الذين يعانون من مشكلات صحية في القلب.
  • يجب توخي الحذر عند استعماله مع المرضى كبار السن، حيث يجب استخدام جرعات أقل وخاصةً إذا ما تم استعماله على المدى الطويل، وذلك لأن المرضى كبار السن هم الأكثر عرضة للإصابة بالأعراض الجانبية.
  • يجب تجنب استعماله أيضاً مع المرضى المصابون بالخرف.
  • لا يجب تناوله من قبل الأطفال الذين تقل أعمارهم عن سنتين إلا بعد الرجوع الطبيب.
  • يمنع من تناول هذا الدواء أثناء القيادة أو تشغيل الآلات لأنه قد يتسبب في النعاس.
  • يحذر من تناول الحكوليات أثناء فترة العلاج بهذا الدواء.
  • لا يستخدم هذا الدواء خلال فترة الحمل إلا بعد الرجوع للطبيب المعالج، حيث لا توجد دراسات أو أدلة كافية تثبت سلامة وأمان استعمال الدواء خلال هذه الفترة.
  • يجب تجنب استعمال هذا العلاج خلال فترة الرضاعة الطبيعية لأنه قد يؤثر بالسلب على صحة الطفل الرضيع، بالإضافة إلى أنه يتسبب في قلة إدرار الحليب.
السابق
داوء dicetel ديستيل دواعي الاستخدام و الأعراض الجانبية و طريقة الإستخدام و الجرعة و محاذير الإستخدام
التالي
داوء دوفاستون duphaston دواعي الاستخدام و الأعراض الجانبية و طريقة الإستخدام و الجرعة و محاذير الإستخدام