طفولة و أمومة

دليلك الشامل سيدتي لتغذية الأطفال الرضع منذ الولاجة وحتى بلوغه العام

تتضارب الآراء حول ما يجب أن يأكله الطفل في كل مرحلة عمرية، وخاصة قبل أن يُتم عامه الأول، لكن هناك قواعد عامة يجب على كل أُم اتباعها فيما يخص طعام الأطفال الرضع، فلا يعقل على سبيل المثال أن يتناول الطفل الحليب البقري قبل إتمامه السنة الأولى من عمره.

بحسب موقع Baby Center الأمريكي، إليك قائمة بنوعية الغذاء والكميات اللازمة لطفلك في كل مرحلة عمرية، منذ الولادة وحتى عمر السنة:

طعام الأطفال الرضع منذ الولادة وحتى عمر السنة

من الأفضل دائماً مناقشة خطة البدء في المأكولات الصلبة مع طبيب طفلك قبل الشروع فيها، لكن إليك الخطوات العامة التي عليك اتباعها لتغذية طفلك الرضيع:

تغذية الطفل منذ الولادة وحتى 4 أشهر

في هذا العمر لا يجب إطعام الطفل أكثر من حليب الأم أو الحليب الصناعي فقط، فالقناة الهضمية للطفل لا تزال في مرحلة النمو، لذا فالطعام الصلب ليس من ضمن الخيارات المتاحة في هذا العمر.

 

تغذية الطفل من 4 إلى 6 أشهر

متى يصبح الطفل مستعداً لتجربة الأطعمة الصلبة، بحسب الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال، يصبح الطفل مستعداً عندما:

  • يستطيع حمل رأسه والجلوس في كرسي الأطفال
  • يظهر عليه زيادة في الوزن (ضِعف وزن الولادة) ويزن على الأقل حوالي 6 كيلوغرامات.
  • يمكنه أن يغلق فمه حول الملعقة
  • يمكنه تحريك الطعام من أول الفم إلى آخره

ما الذي يجب تناوله

  • حليب الأم أو الحليب الصناعي
  • الخضراوات المهروسة (البطاطا والقرع)
  • فواكه مهروسة (التفاح والموز والخوخ)
  • لحم مهروس (الدجاج واللحم البقري)
  • أشباه السوائل، وحبوب الإفطار
  • كميات صغيرة من الزبادي غير المُحلَّى (تجنّبي لبن الأبقار حتى يُتم الطفل عامه الأول)

الكمية اليومية

  • ابدئي بملعقة صغيرة من الطعام المهروس أو حبوب الإفطار.

اخلطي حبوب الإفطار مع 4 أو 5 ملاعق من حليب الثدي أو الحليب الصناعي، بحيث يكون المزيج سائلاً للغاية.

  • يمكنك أن تزيدي الكمية لتصل إلى معلقة من الطعام المهروس أو حبوب الإفطار مع حليب الثدي أو الحليب الصناعي، مرتين في اليوم.

وإذا كنت تستخدمين حبوب الإفطار، فاجعلي القوام سميكاً شيئاً فشيئاً عن طريق تقليل السائل.

istock\ طعام الأطفال الرضع

تغذية الطفل من 6 أشهر 8 إلى أشهر

ما الذي يجب تناوله

  • حليب الأم، والحليب الصناعي
  • الفواكه المهروسة أو المقطعة (الموز، والكمثرى، والخوخ والأفوكادو، وخليط التفاح)
  • الخضراوات المصفاة بعد طهوها أو المهروسة (الجزر المطهو جيداً، والقرع، والبطاطا)
  • اللحوم المهروسة (الدجاج، ولحم البقر)
  • كميات صغيرة من الزبادي غير المُحلَّى (تجنبي لبن الأبقار حتى يتم طفلك عامه الأول)
  • البقوليات المهروسة (الفاصوليا السوداء، والحمص، والإدامامية، والفاصوليا الحمراء، واللوبيا، والعدس، والفاصوليا)
  • حبوب الإفطار المعززة بالحديد (الشوفان والشعير)

الكمية اليومية

  • ملعقة صغيرة من الفواكه، تزداد تدريجياً لملعقتين أو ثلاث مقسمة على 4 وجبات
  • ملعقة صغيرة من الخضراوات تزداد تدريجياً لملعقتين أو ثلاثة مقسمة على 4 وجبات
  • من 3 إلى 9 ملاعق حبوب إفطار مقسمة على 2 أو 3 وجبات

تغذية الطفل من 8 إلى 10 أشهر

علامات الاستعداد للأطعمة الصلبة والأطعمة التي تؤكل بالأصابع هي نفس العلامات التي ذكرت سابقاً بالإضافة إلى:

  • إمساك الأشياء بالإبهام والسبابة.
  • يمكنه نقل الأشياء من يد لأخرى.
  • يضع كل شيء في فمه.
  • يحرك فكه في حركة تشبه حركة المضغ.

ما الذي يجب تناوله

  • حليب الأم، أو الحليب الصناعي
  • كميات صغيرة من الجبن المبستر، والجبن القريش والزبادي غير المُحلَّى
  • الخضراوات المهروسة (الجزر المطهو، والقرع، والبطاطس، والبطاطا)
  • الفواكه المهروسة مثل (الموز، والخوخ، والكمثرى، والأفوكادو)
  • الأطعمة التي تؤكل بالأصابع (حبوب الإفطار، وقليل من البيض المخفوق، والمعكرونة المبرومة المطهوة جيداً، ومقرمشات التسنين، وقطع صغيرة من المعجنات أو الخبز).
  • البروتينات (قطع صغيرة من اللحم، أو الدواجن أو الأسماك الخالية من الشوك، أو التوفو، أو البقوليات المطهوة جيداً مثل العدس، أو البازلاء المقسومة، أو حبوب البنتو، أو الفاصوليا السوداء).
  • الحبوب المعززة بالحديد (الشعير، أو القمح، أو الشوفان، أو الحبوب المتنوعة)

 

الكمية اليومية

  • من ¼ إلى ⅓ كوب من الألبان أو 14 غراماً من الجبن
  • من ¼ إلى ½ كوب من حبوب الإفطار المعززة بالحديد
  • من ¾ كوب إلى كوب كامل من الفواكه
  • من ¾ كوب إلى كوب كامل من الخضراوات
  • من 3 إلى 4 ملاعق كبيرة من الأغذية الغنية بالبروتين

تغذية الطفل من 10 إلى 12 شهراً

علامات الاستعداد للأغذية الصلبة، مثل العلامات السابقة بالإضافة إلى:

  • بلع الطعام بسهولة أكبر
  • ظهور المزيد من الأسنان
  • لا يخرج الطعام من فمه بلسانه
  • يحاول استخدام الملعقة

ما الذي يجب تناوله

  • لبن الأم أو اللبن الصناعي
  • جبن مبستر ناعم، والزبادي، والجبن القريش (تجنبي لبن الأبقار حتى يتم عامه الأول)
  • الخضراوات صغيرة الحجم المطهوة جيداً (البسلة، والجزر)
  • فاكهة مهروسة أو مقطعة على هيئة مكعبات أو شرائح
  • الأطعمة المختلفة (المعكرونة والجبن، يخنة الخضار)
  • البروتينات (قطع صغيرة من اللحم، أو الدواجن أو الأسماك غير العظمية، أو التوفو، أو البقوليات المطهوة جيداً مثل العدس، أو البازلاء المقسومة، أو الفاصوليا السوداء)
  • الأطعمة التي تؤكل باليد (حبوب الإفطار، المعكرونة المبرومة المطهوة جيدة، مقرمشات التسنين، قطع صغيرة من المعجنات أو الخبز)
  • الحبوب المعززة بالحديد (الشعير، أو القمح، أو الشوفان، أو الحبوب المتنوعة)

 

الكمية اليومية

  • ⅓ كوب من الألبان أو 14 غراماً من الجبن.
  • من ¼ إلى ½ كوب من حبوب الإفطار المعززة بالحديد.
  • من ¾ كوب إلى كوب كامل من الفواكه.
  • من ¾ كوب إلى كوب كامل من الخضراوات.
  • من ⅛ إلى ¼ كوب من الأغذية المختلفة.
  • من 3 إلى 4 ملاعق كبيرة من الأغذية الغنية بالبروتين.

نصائح حول تغذية الأطفال

  • إذا لم يأكل طفلك ما قدمتِه له في المرة الأولى، حاولي مرة أخرى بعد أيام قليلة.
  • يوصي بعض الأطباء بأن تقدمي نوعاً واحداً من الأطعمة الجديدة في كل مرة.

انتظري ليومين أو ثلاثة أيام، إذا كان ممكناً، قبل أن تقدمي نوعاً جديداً آخر (انتظري ثلاثة أيام إذا كان طفلك أو عائلتك لديها تاريخ مرضي مع الحساسية).

إنها فكرة جيدة أيضاً أن تدوني الأطعمة التي يجربها طفلك. إذا ظهر لديه أثر جانبي، فسوف يكون من السهل معرفة السبب.

  • الترتيب الذي تقدمين به الأغذية لا يهم عادة، يمكن أن ينصحك طبيب طفلك حول هذا الأمر.

 

زر الذهاب إلى الأعلى