أدوية و علاجات

دواء جوليموماب golimumab دواعي الاستخدام و الأعراض الجانبية و طريقة الإستخدام و الجرعة و محاذير الإستخدام

حقن جوليموماب golimumab 

يعد جوليموماب نوع من الأدوية التي تعرف باسم العلاج البيولوجي. في التهاب المفاصل الروماتويدي والاضطرابات الالتهابية الأخرى، يتم إنتاج كمية كبيرة من بروتين يسمى TNF من قبل الجهاز المناعي. يمكن أن يسبب البروتين الالتهاب، الألم والاذية للمفاصل. الأدوية المضادة ل TNF، مثل جوليموماب تقوم بحصر TNF وتقلل الالتهاب. جوليموماب ليس مسكنًا للألم، لكنه يمكن أن يقلل من تأثيرات الاضطراب. يجب أن تتحسن الأعراض في حوالي 8-12 أسبوع.

استعمالات عقار جوليموماب golimumab 

يصف الطبيب العقار من أجل:

  • التهاب المفاصل الروماتويدي
  • التهاب المفاصل الصدفي
  • التهاب المفاصل الفقاري المحوري
  • التهاب المفاصل اليفعي مجهول السبب

يتم وصف العلاجات البيولوجية عادةً بعد تجربة ما لا يقل عن اقنين من الأدوية الأدوية المضادة للروماتيزم المعدلة للمرض (DMARDs). وتشمل هذه الأدوية الميثوتريكسات والسلفاسالازين والليفونوميد. يتم عادةً استعمال جوليموماب مع الميثوتركسات.

كيفية استعمال عقار جوليموماب golimumab 

  • يتم إعطاء عقار جوليموماب مرة في الشهر عن طريق الحقن تحت الجلد في الفخذ، البطن أو الذراع العلوي. يُعرف ذلك باسم الحقن تحت الجلد. يتوافر على شكل قلم للحقن أو محقنة، يمكن ان يقوم أحد أفراد الأسرة بتعلم كيفية حقن الدواء في المنزل.
  • يجب الاحتفاظ بالعقار في الثلاجة
  • في حال نسيان الجرعة، يجب استشارة الطبيب. سوف يقوم الطبيب بتحديد الوقت الأفضل لاستعمال العقار.
  • قد لا يعمل جوليموماب مباشرةً، لذلك من الضروري الاستمرار باستعمال العقار حتى في حال لم تظهر تأثيراته مباشرةً. يجب أيضًا الاستمرار باستعمال العقار حتى عند الشعور بالتحسن، لأن ذلك يساعد في التحكم بالاضطراب.
  • يجب أن يقوم معظم المرضى بإجراء اختبارات دموية منتظمة عند استعمال جوليموماب.

تحذيرات استعمال جوليموماب golimumab 

فشل القلب

يمكن أن يحدث فشل القلب لدى الأشخاص الذين يستعملون جوليموماب. في حال وجود أعراض الفشل القلبي، يحتاج المريض للعلاج في المشفى، لأن هذا الاضطراب يمكن أن يؤدي للموت. يجب إخبار الطبيب في حال ظهور أعراض للفشل القلبي مثل:

  • ضيق التنفس
  • تورم أسفل الساقين أو القدمين
  • زيادة الوزن المفاجئة

الاضطرابات العصبية

يمكن أن يعاني الأشخاص الذين يقومون باستعمال حاصرات TNF، مثل جوليموماب من أعراض واضطرابات عصبية مثل متلازمة جيلان باريه والتصلب المتعدد، يجب إخبار الطبيب في حال عانى المريض من اعراض مثل:

  • التغيرات في الرؤية
  • ضعف في الساقين أو الذراعين
  • الخدر أو الوخز في أي جزء من الجسم

اضطرابات الكبد

يمكن أن يعاني الأشخاص الذين يقومون باستعمال حاصرات TNF، مثل جوليموماب من اضطرابات خطيرة في الكبد. يجب استشارة الطبيب في حال عانى المريض من أعراض مثل:

  • التعب المفرط
  • اصفرار البشرة أو العينين
  • ضعف الشهية أو القيء
  • الألم في الجانب الأيمن من المعدة

الاضطرابات الدموية

يمكن أن يؤدي استعمال العقار إلى انخفاض تعداد كريات الدم. في هذه الحالة، لا يكون الجسم قادرًا على صناعة خلايا دموية كافية من أجل محاربة الإنتانات أو إيقاف النزف. يجب أن يقوم الطبيب بالتحقق من عدد كريات الدم قبل وخلال المعالجة.

احتياطات استعمال جوليموماب golimumab 

  • يعد عقار جوليموماب فعال من أجل العديد المرضى المصابين بالتهاب المفاصل، لكنه لا يناسب جميع الأشخاص.
  • قبل أن يوصف عقار جوليموماب للمريض ، يستخدم الأطباء أحيانًا نظام تسجيل النقاط لمعرفة مدى نشاط التهاب المفاصل لدى المريض. يعتمد النظام المستخدم على الحالة التي يعاني منها المريض، سيتم سؤال المريض عن تقييم مدى الألم من 1إلى 10، وسوف يقوم المريض بتدوين عدد المفاصل المتورمة لديه.
  • سيحتاج الشخص أيضًا إلى اختبارات الدم قبل بدء العلاج، لمعرفة مدى نشاط الاضطراب وللتحقق مما إذا كان الدواء مناسبًا.

قد لا يصف الطبيب جوليموماب في حال:

  • الحمل أو الإرضاع
  • في حال الإصابة بالتهاب الكبد
  • في حال الإصابة بالتصلب المتعدد
  • الإصابة بالسرطان
  • الإصابة بالاضطرابات في القلب
  • الإصابة بالاضطرابات في الرئة

يجب استعمال العقار بحذر في حال الإصابة باضطراب يظهر ويختفي بشكل متكرر.

السل

قبل البدء في استخدام عقار جوليموماب، سيخضع المريض لتصوير الصدر بالأشعة السينية واختبارًا للتحقق مما إذا كان قد تعرض من قبل لمرض السل (TB). في حال الإصابة بالسل، فقد يحتاج المريض إلى علاج لمرض السل قبل أن يتمكن من البدء في تناوله.

التهاب الكبد B أو C

سيتم فحص المريض بحثًا عن عدوى التهاب الكبد B أو C السابقة ، حيث قد يزيد عقار جوليموماب من خطر ظهور هذه الحالات مرة أخرى.

التفاعلات الدوائية مع عقار جوليموماب golimumab 

يجب إخبار الطبيب عن جميع الأدوية الموصوفة وغير الموصوفة والفيتامينات والمكملات العشبية التي يستعملها المريض. لا يجب البدء، التوقف أو تغيير جرعة العقار دون موافقة الطبيب. غالبًا ما يقوم المريض باستعمال كل من جوليموماب والميثوتركسات بنفس الوقت.

يمكن للمريض الاستمرار في تناول مضادات الالتهاب غير الستيرويدية (NSAIDs) ، مثل الإيبوبروفين ، أو المسكنات ، مثل الباراسيتامول إذا لزم الأمر ، ما لم ينصح الطبيب عكس ذلك.

الآثار الجانبية لعقار جوليموماب golimumab 

الأعراض الجانبية الشائعة

  • عسر الهضم
  • ضعف العضلات
  • الدوخة
  • الصداع
  • ارتفاع الضغط الدموي

بعض الأشخاص يعانوا من ردود فعل في موقع الحقن، مثل الألم، الاحمرار أو التورم. هذه التفاعلات يجب أن تتوقف بعد شهر من المعالجة. تغيير موقع الحقن بانتظام يمكن أن يقلل من فرص حدوث ذلك.

التأثيرات على الجهاز المناعي

بما أن عقار جوليموماب يؤثر على الجهاز المناعي، يمكن أن يكون الشخص أكثر عرضة لظهور أعراض البرد أو الإنتانات. يجب إخبار الطبيب في حال ظهور الأعراض التالية:

  • السعال المستمر
  • فقدان الوزن غير المبرر
  • الحمى
  • يجب إخبار الطبيب أيضًا في حال ظهور الكدمات أو النزف.

يجب إخبار الطبيب في حال الإصابة بالجدري أو القوباء أو عند التعامل مع شخص مصاب بهم. يمكن أن تتفاقم هذه الأمراض في حال استعمال جوليموماب. قد يحتاج المريض إلى إيقاف العلاج لحين التحسن.

سرطانات البشرة

قد تترافق بعض الأدوية المضادة ل TNF  مع سرطان الجلد. لكن الرابط بين هذين الأمرين غير واضح. يمكن علاج سرطانات الجلد بشكل جيد في حال تم تشخيصها مبكرًا. من أجل البقاء على الجانب الآمن، يجب التأكد من وضع الواقي الشمسي والتحقق بشكل منتظم من صحة البشرة والكشف عن أية تغيرات فيها مثل البقع.

الأعراض الجانبية النادرة

يمكن أن يسبب العقار بشكل نادر ذئبة حمامية محدثة بالدواء. هذه الأعراض تتضمن طفح، حمى، وزيادة آلام المفاصل. في حال عانى الشخص من هذه الأعراض، يجب إخبار الطبيب. سوف يختفي الاضطراب في حال التوقف عن استعمال العقار.

رد الفعل التحسسي

رد الفعل التحسسي لهذا العقار هو أمر نادر. يجب الحصول على رعاية طبية طارئة في حال ظهور أعراض رد الفعل التحسسي، وهي تتضمن:

  • الطفح
  • الحكة
  • التورم (خاصةُ في الوجه، اللسان، الحلق)
  • الدوخة الشديدة
  • صعوبة في التنفس

نصائح لتقليل خطر الإنتانات

  • يجب محاولة تجنب الاتصال من أشخاص مصابين بإنتانات
  • يجب غسل اليدين بشكل منتظم وحمل جل مضاد للبكتريا
  • يجب الحفاظ على نظافة الفم من خلال تنظيف الأسنان بشكل منتظم
  • يجب التوقف عن التدخين
  • يجب التأكد من أن الطعام تم تخزينه بشكل صحيح
  • يجب المحافظة على نظافة المنزل، خاصةُ المطبخ، والحمامات.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى