أدوية و علاجات

دواء نيزاتيدين Nizatidine دواعي الاستخدام و الأعراض الجانبية و طريقة الإستخدام و الجرعة و محاذير الإستخدام

عقار نيزاتيدين Nizatidine 

عقار نيزاتيدين يستعمل من أجل علاج القرحة في المعدة والأمعاء والوقاية من حدوثها مجددًا بعد الشفاء منها. هذا الدواء يستعمل أيضًا لعلاج اضطرابات المعدة والحلق (مثل التهاب المريء، ومرض الجزر المعدي المريئي). يعمل عن طريق تقليل الحمض الذي تصنعه المعدة. يخفف الأعراض مثل السعال المستمر، ألم المعدة، اللذع، والصعوبة في البلع. ينتمي العقار إلى فئة من الأدوية تسمى حاصرات H2.

كيفية استعمال عقار نيزاتيدين

  • يجب استعمال العقار عن طريق الفم مع أو بدون الطعام أو كما يصف الطبيب، مرة أو مرتين في اليوم. في حال استعمال العقار مرة واحدة في اليوم، يجب استعماله قبل النوم. في حال استعمال الشكل السائل من العقار، يجب قياس الجرعة بدقة من خلال ملعقة القياس. لا يجب استعمال الملعقة المنزلية لأن ذلك لن يؤدي إلى تحديد الجرعة بدقة.
  • تعتمد الجرعة على الوضع الطبي وعلى الاستجابة للعلاج. يجب استعمال تعليمات الطبيب بحذر.
  • يمكن استعمال مضادات الحموضة مع الأدوية الأخرى في حال الضرورة.
  • يجب استعمال هذا العقار بشكل منتظم من أجل الحصول على الفائدة القصوى منه، من أجل المساعدة على التذكر، يجب استعماله بنفس الوقت من كل يوم. لا يجب زيادة الجرعة أو استعمال العقار لفترة أطول من الفترة الموصوفة. لأن ذلك لن يؤدي إلى تحسن الاضطراب بشكل أسرع إنما سيزيد من الآثار الجانبية. يجب الاستمرار باستعمال العقار حسب المدة الموصوفة حتى عندما يبدأ المريض بالشعور بالتحسن.
  • يجب إخبار الطبيب في حال عدم تحسن الاضطراب أو في حال تفاقمه.

احتياطات استعمال نيزاتيدين Nizatidine 

  • قبل استعمال الدواء، يجب إخبار الطبيب في حال وجود الحساسية للعقار، أو إلى حاصرات H2 الأخرى (سيميتيدين ، فاموتيدين ، رانيتيدين) أو وجود حساسية أخرى. قد يتضمن العقار مكونات غير فعالة، يمكن أن تسبب ردود فعل تحسسية أو اضطرابات أخرى.

قبل استعمال العقار، يجب إخبار الطبيب أو الصيدلي حول القصة المرضية، وهي تتضمن:

  • اضطرابات الجهاز المناعي
  • اضطرابات الكلية
  • اضطرابات الكبد
  • بعض الأمراض الرئوية (مثل مرض الانسداد الرئوي المزمن)
  • بعض الاضطرابات في الأمعاء (مثل الأورام)

بعض الأعراض يمكن أن تكون من علامات الاضطرابات الأكثر خطورة. يجب الحصول على رعاية طبية طارئة في حال وجود

  • اللذع مع ألم في الرأس، تعرق أو دوخة
  • ألم في الصدر، الفك، الذراع والكتف (خاصةً مع قصور التنفس، والتعرق غير الطبيعي)
  • فقدان وزن غير مفسر

في حال الحمل

  • يجب استعمال هذا الدواء فقط في حال الضرورة القصوى. يجب مناقشة الفوائد والأضرار مع الطبيب.

في حال الإرضاع

  • هذا العقار يمر عبر حليب الثدي . لذلك يجب استشارة الطبيب قبل الإرضاع.

في حال الجراحة

  • يجب إخبار الطبيب أو طبيب الأسنان حول جميع الأدوية التي يستعملها المريض (من ضمنها الأدوية الموصوفة، غير الموصوفة والمنتجات العشبية)

التفاعلات الدوائية مع عقار نيزاتيدين Nizatidine 

التفاعلات الدوائية يمكن أن تغير من آلية عمل العقاقير أو تزيد من خطر حدوث الآثار الجانبية. يجب إخبار الطبيب عن جميع الأدوية الموصوفة وغير الموصوفة والفيتامينات والمكملات العشبية التي يستعملها المريض. لا يجب البدء، التوقف أو تغيير جرعة العقار دون موافقة الطبيب

تحتاج بعض الأدوية إلى حمض المعدة حتى يتمكن الجسم من امتصاصها بشكل صحيح. النيزاتيدين يقلل من حموضة المعدة، لذلك قد يغير مدى فعالية هذه الأدوية. تشمل بعض الأدوية المتأثرة بنقص حموضة المعدة ما يلي:

  • أتازانافير
  • داساتينيب
  • ديلافيردين
  • بعض مضادات الفطريات الآزول (مثل إيتراكونازول وكيتوكونازول)
  • بازوبانيب

لا يجب استعمال هذا الدواء مع المنتجات الأخرى التي تحتوي على نيزاتيدين أو غيرها من حاصرات H2 (سيميتيدين ، فاموتيدين ، رانيتيدين).

الاختبارات المخبرية

قد يتداخل هذا الدواء مع بعض الاختبارات المخبرية (بما في ذلك بعض اختبارات البروتين في البول)، مما قد يتسبب في نتائج اختبار خاطئة. يجب التأكد من أن موظفي المختبر وجميع الأطباء يعرفون أن المريض يستعمل هذا الدواء.

الآثار الجانبية لعقار نيزاتيدين Nizatidine 

الأعراض الجانبية الشائعة

يجب إخبار الطبيب في حال استمرار هذه الأعراض أو تفاقمها

  • الصداع
  • الإسهال

الأعراض الجانبية الخطيرة

يجب إخبار الطبيب مباشرةً في حال عانى المريض من الأعراض الخطيرة، وهي تتضمن:

  • الغثيان والقيء الذي لا يتوقف
  • فقدان الشهية
  • ألم في المعدة أو البطن
  • اصفرار البشرة أو العينين
  • بول داكن
  • الارتباك
  • تورم الثدي لدى الذكور
  • ظهور الكدمات والنزف بسهولة
  • أعراض الإنتان (مثل التهاب الحلق الذي لا يزول، الحمى، القشعريرة)
  • زيادة سرعة ضربات القلب والخفقان
  • تعب غير عادي

رد الفعل التحسسي

رد الفعل التحسسي لهذا العقار هو أمر نادر. يجب الحصول على رعاية طبية طارئة في حال ظهور أعراض رد الفعل التحسسي، وهي تتضمن:

  • الطفح
  • الحكة
  • التورم (خاصةُ في الوجه، اللسان، الحلق)
  • الدوخة الشديدة
  • صعوبة في التنفس

الإفراط في الجرعة

في حال قام الشخص بالإفراط في الجرعة وعانى من أعراض خطيرة مثل الإغماء وصعوبة في التنفس، يجب الاتصال بالطوارئ.

في حال نسيان الجرعة

في حال نسيان الجرعة، يجب الحصول على العقار بأسرع وقت يتذكر فيه المريض. في حال اقتراب موعد الجرعة التالية، يجب تجاهل الجرعة والاستمرار بموعد الجرعات. لا يجب مضاعفة الجرعة من أجل التعويض.

التخزين

  • يجب تخزين العقار في درجة حرارة الغرفة بعيدًا عن الضوء وعن الرطوبة.
  • لا يجب تخزين العقار في الحمام
  • يجب حفظ العقار بعيدًا عن الأطفال وعن الحيوانات الأليفة

ملاحظات حول استعمال العقار

  • لا يجب مشاركة العقار مع الأشخاص الآخرين
  • التغيرات الحياتية مثل برامج تقليل الإجهاد، التوقف عن التدخين، والتغيرات في الحمية (مثل تجنب الكافيين وبعض البهارات) يمكن أن يساعد في زيادة فعالية العقار. يجب استشارة الطبيب حول التغيرات في أسلوب الحياة التي يمكن أن تكون مفيدة لعلاج الاضطراب وزيادة فعالية العقار.
  • يمكن إجراء الفحوصات المخبرية والطبية (مثل التنظير الداخلي واختبارات وظائف الكلى) بشكل دوري لمراقبة تقدم المريض أو التحقق من الآثار الجانبية.

نصائح للاستفادة القصوى من العلاج

  • مدة العلاج بعقار نيزاتيدين يمكن أن تختلف اعتمادًا على سبب استعمال العقار. قد يُطلب من المريض استعمال العقار لأسبوع أو أسبوعين، أو على مدى عدة أشهر. يجب الالتزام بالمواعيد مع الطبيب من أجل فحص التقدم في العلاج.
  • بعض الأشخاص يجدوا أن بعض الأطعمة تزيد أعراضهم سوءًا. تشمل الأطعمة والمشروبات التي يشتبه في حدوثها النعناع والطماطم والشوكولاتة والأطعمة الحارة والمشروبات الساخنة والقهوة والمشروبات الكحولية. إذا بدا أن الطعام يؤدي إلى تفاقم الأعراض، يجب محاولة تجنبه لفترة من الوقت لمعرفة ما إذا كانت الأعراض قد تحسنت. يجب تجنب تناول وجبات كبيرة ، حيث يمكن أن تزيد الأعراض سوءًا أيضًا.
  • في حال كان الشخص يعاني من البدانة، فإن ذلك يزيد من الضغط على المعدة ويحفز ارتجاع الحموضة. فقدان بعض الوزن وتناول حمية متوازنة يساعد الشخص في التحسن.
  • التدخين يزيد من كمية الحموضة التي تنتجها المعدة ويؤدي إلى تفاقم الأعراض. في حال كان الشخص مدخنًا، يجب استشارة الطبيب حول الطريقة الأفضل للإقلاع عن التدخين.
  • في حال استعمال العقار دون وصفة طبية، يجب استشارة الصيدلي حول أمان استعماله مع الأدوية الأخرى.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى