طفولة و أمومة

كيف أعرف أني حامل في الشهر الأول

كيف تعرف المرأة أنها حامل في الشهر الأول

قبل أن نتعرف على الأعراض التي تدل على أن المرأة حامل في الشهر  الأول علينا أولاً معرفة ماذا يحدث في الشهر الأول من الحمل وخاصة في الأسابيع الأولى، وهنا نجد أن الحمل يمر بثلاثة مراحل حيث أنه يتطور بتطور الجنين ونموه، وإن عمر الحمل يبدأ في اليوم الأول من تأخر الدورة الشهرية، ولكن يجدر بنا التنويه أن عمر الحمل من الممكن أن يكون محيرًا وليس من السهل معرفة اليوم بشكل دقيق الذي حصل فيه الحمل، وعندما يصعب تحديد عمر الحمل في وقت مبكر فتكون الطريقة الوحيدة هي استخدام الموجات فوق الصوتية من قِبل الطبيب المختص، وتتجلى مراحل الحمل في :

  • وإن في أول شهر الحمل يتم إطلاق البويضة التي تكون أكثر نشاطًا وهذه المرحلة تسمى الإباضة، وإن التبويض من الممكن أن يأتي باكرًا أو متأخرًا، حيث أنه يعتمد على طول الدورة الشهرية.
  • وبعد إطلاق البويضة تنتقل إلى قناة فالوب متجهة نحو الرحم، فعندما تلتقي هذه البويضة مع الحيوانات المنوية فتتحد مع أحدها وهنا ننتقل إلى مرحلة الإخصاب، وإن مرحلة الإخصاب تحدث عند الممارسة الجنسية ويجب أن تكون في فترة الأيام الستة التي تسبق وتشمل يوم الإباضة.
  • فبعد المرحلة السابقة تتحرك البويضة المخصبة عن طريق قناة فالوب ثم يتم انقسامها إلى العديد من الخلايا، وتصل إلى الرحم بعد ثلاثة إلى أربعة أيام بعد حدوث مرحلة الإخصاب، وإن الخلايا التي انقسمت تساهم في تشكيل كرة تطفو في الرحم، وإن الحمل يبدأ حدوثه عندما تلتصق الكرة التي تشكلت من الخلايا ببطانة الرحم، وإن هذه المرحلة تُعرف باسم مرحلة الزرع، وتبدأ مرحلة الزرع بعد حوالي ستة أيام من حدوث مرحلة الإخصاب، وتستغرق أيضًا لمدة ثلاثة إلى أربعة أيام حتى تكتمل مرحلة الزرع.[1]

وهنا السؤال المطروح كيف أعرف أني حامل في الشهر الأول؟، ونجد أن هناك علامات  مبكرة تدل على وجود الحمل وتتجلى في :

  • أول علامة هي غياب الدورة الشهرية، ولكن هذه العلامة ليست دقيقة وخاصة عند النساء اللواتي يعانين من عدم انتظام في دورتهم الشهرية.
  • تشمل أعراض الحمل في الشهر الأول الشعور بالتعب والإعياء ويكمن السبب في ارتفاع هرمون البروجسترون أثناء الحمل المبكر بالإضافة إلى الشعور بالانتفاخ.
  • شعور المرأة الحامل بالغثيان وتقلب المزاج، وإن الغثيان غالبًأ ما يبدأ في الصباح المباكر ويستمر الشعور بالغثيان لمدة شهرين من الحمل، ولكن هناك بعض النساء لا يشعرن أبدًا بالغثيان فتختلف الأعراض من امرأة لأخرى.
  • يغدو ثديي المرأة الحامل منتفخان ومتورمان حيث أن التغيرات الهرمونية التي تطرأ على جسم المرأة عند الحمل تؤثر على الثديين وتجعلهما حساسين، وغالبًا ما يقل هذا الألم والانتفاخ في الثديين عندما يتكيف الجسم مع الهرمونات التي تم إفرازها في الجسم.
  • الشعور بكثرة التبول حيث أن كمية الدم تزداد في الجسم أثناء الحمل مما يؤدي هذا الأمر إلى عمل الكلتين المكثف في معالجة السوائل التي تكون زائدة في الدم ثم تنتقل إلى المثانة.
  • من أعراض الحمل في الشهر الأول الشعور بالنعاس.

اخترنا لكم :

متى تترك الحامل الأسبرين

وإن هناك بعض الأعراض التي تدل على وجود الحمل في الشهر الأول ولكنها أقل شيوعًا ومن هذه الأعراض:

  • الشعور بالإمساك حيث أن التغيرات الهرمونية تعمل على إبطاء عمل الجهاز الهضمي وينتج عنه الإمساك.
  • المرأة الحامل تشعر في بعض الأحيان بالنفور من الطعام وقد تصبح أكثر حساسية لبعض الروائح، وتعود هذه الأسباب إلى السبب الرئيسي ألا وهو التغيرات الهرمونية.
  • إن زيادة مستويات الهرمونات في جسم المرأة الحامل وإنتاج الدم يؤدي إلى احتقان الأنف بسبب التورم الذي يحدث في الأغشية المخاطية وبالتالي تجف وتنزف بسهولة، ويؤدي إلى انسدادها.
  • الإصابة ببعض التشجنات في الرحم بسبب التقلصات.
  • الشعور بالحزن الدائم حيث أن تدفق الهرمونات وتغيرها يؤدي إلى ميل المرأة الحامل إلى العاطفة فمن الممكن أن تبكي بشكل مفاجئ وغير عادي.[2]

كيف أعرف أني حامل من لون البول

إن المرأة يطرأ على جسمها الكثير من التغييرات أثناء الحمل وكما أسلفنا سابقُا أن من علامات الحمل في الشهر الأول هو كثرة التبول، وإن هذا الأمر يحدث بسبب إفراز هرمون الحمل HCG، ويتم إفراز هذا الهرمون بعد أن يتم زرع البويضة المخصبة في الرحم، وإن في كثرة التبول يغدو لون البول أخف ويميل إلى اللون الأصفر الفاتح، حيث أن اللون الطبيعي للبول يكون لون كهرماني، ومع ذلك فإن تغير لون البول لا يعتبر مقياس أساسي يشير إلى وجود الحمل حيث أنه من الممكن أن يتغير في الأحوال الطبيعية من دون وجود الحمل حسب كمية الماء التي يتم شربها، حيث أن من الممكن أن تكون كمية الماء التي تشربها المرأة الحامل قليلة وبالتالي يغدو البول داكن اللون وهذا اللون الداكن من الممكن أن يدل على وجود الجفاف، وهذا الأمر من الممكن أن يحدث كثيرًا عند العديد من النساء الحوامل في الأشهر الأولى، لأنها تكون مرافقة مع أعراض الحمل مثل القيء الذي يسبب في فقدان الجسم للكثير من السوائل.

ومن الممكن أن يغدو البول ذو رائحة غريبة قريبة من رائحة الأمونيا، ويتم هذا التغيير بسبب تغييرات الهرمونات في الجسم، وإن الرائحة القوية في البوم من الممكن أن تشير إلى وجود الحمل أو أن تشير إلى عدوى في المسالك البولية، لهذا فنحن في هذا المقال نتطرق إلى جميع الحالات التي من الممكن أن تدل على وجود الحمل ولكن هذه حالات غير مؤكدة، لهذا يُنصح باختبار الحمل المنزلي أو عن طريق الموجات الصوتية من قِبل الطبيب المختص.

ماذا تفعل الحامل في الشهر الأول

بعد أن تعرفنا على إجابة السؤال كيف أعرف أني حامل في الشهر الأول؟، نجد أن هناك بعض الإجراءات التي يجب أن تقوم بها المرأة الحامل فور معرفتها بوجود الحمل وتتجلى في:

  • يجب أن تتبع المرأة الحامل نظامًا غذائيًا صحيًا ومتوازنًا يحتوي على العناصر الغذائية المهمة لتحافظ على سلامة جسمها وسلامة الجنين ولتمده بالفيتامينات والمعادن اللازمة لنموه.
  • ينصح بتناول حمض الفوليك والذي يتواجد في الخضراوات الخضراء مثل السبانخ والبقوليات.
  • على المرأة الحامل أن تبتعد عن الدهون والوجبات الدسمة وخاصة الأطعمة التي تزيد من الشعور بالغثيان.
  • الإكثار من تناول رقائق الشوفان مع الحليب بالإضافة إلى تناول البيض المسلوق والأطعمة التي تتميز بسهولة الهضم، والإكثار من تناول السمك والدجاج لأنها تعتبر مصدر غني بالبروتين.
  • يجب الابتعاد عن الأطعمة الغير مطبوخة جيدًا أو الأطعمة المالحة.
  • ينصح الأطباء المرأة الحامل عندما تغيب الدورة الشهرية لديها أو عندما تلاحظ بعض العلامات التي تم ذكرها سابقًا في هذا المقال فيجب عليها أن تجري اختبار حمل منزلي للتأكد من وجود الحمل والقيام بزيارة مقدم الرعاية الصحية، وإذا كانت المرأة تخطط الحمل أو علمت بأنها حامل فيجب أن تبدأ بتناول الفيتامينات بالإضافة إلى تناول حمض الفوليك والحديد لدعم نمو الجنين ولدعم الجسم.

المصادر : 1 | 2

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذراً لا يمكنك تحديد و نسخ المحتوى