تغريدات عالمية

ما قصة الصاروخ الصيني الذي أرعب العرب .. مر فوق مصر و شاهده السوريون

أشعل الصاروخ الفضائي الصيني الذي فقدت الصين السيطرة عليه بعد أداء مهمته الفضائية مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك وسط مخاوف من سقوطه على أي بقعة في الشرق الأوسط و تحديداً في سوريا.

و تناول النشطاء قضية الصاروخ الفضائي بنوع من السخرية، و أطلقوا هاشتاقاً تصدر الترند بعنوان #الصاروخ_الصيني، معتبرين أن الصين تعتزم القضاء على العالم بالوباء والصاروخ.

اقرأ أيضاً : لتأخير الشيخوخة العلماء الصينيون ينجحون في تطوير علاج

ما هي قصة الصاروخ الصيني

و تبدأ قصة الصاروخ الصيني بعد نجاح بكين في تسليم قطعة تقنية أساسية للمحطة الفضائية الصينية المزمع إعلان الانتهاء منها العام القادم.

ويبدو أن العلماء من إدارة الفضاء الوطنية الصينية يواجهون مشكلة في إعادة إدخال بقايا الصاروخ، الذي حمل المهمة، للأرض مرة أخرى، مما يحمل درجة من الخطورة على البشر بالأسفل.

ويعد الصاروخ، الذي يسمى “لونغ مارش 5ب” Long March 5B، أكبر وأقوى الصواريخ الصينية.

ويبلغ طول القطعة المتبقية منه حوالي 30 مترا وعرضها 4 أمتار، ويبلغ وزنها حوالي 21 طنا، وهو ما يجعلها أخطر حمولة ساقطة من الفضاء منذ عدة عقود.

اقرأ أيضاً : ظهور حالات جديدة بأنفلونزا الطيور و الصين في حالة تأهب

حاليا، فإن القطعة المتبقية من الصاروخ “لونغ مارش 5ب” تدور حول الأرض مرة كل 90 دقيقة في مدار أرضي منخفض، بين حوالي 170 و370 كيلومترا فوق سطح الأرض.

وكانت بعض الرادارات الأرضية قد رصدت أنه يتأرجح بشكل غير متحكم به.

إصابات سابقة من بقايا صاروخ فضائي 

لم يحدث من قبل أن أصيب إنسان على الأرض ببقايا صاروخ أو قمر اصطناعي، رغم أن حوادث سقوط أجزاء تقنية فضائية إلى الأرض تكررت أكثر من مرة، ورغم ذلك فإن كل شيء محتمل.

لكن من غير المعلوم، وكذلك من غير الممكن، تحديد أي الأماكن يمكن أن تسقط بها بقايا هذا الصاروخ، إلا أنه استناداً إلى مداره الحالي، يمر الصاروخ فوق الأرض في خط يمتد من نيويورك إلى مدريد إلى بكين ثم جنوب تشيلي ونيوزيلندا، خلال هذا المسار فإنه يمر على دول الوطن العربي.

و لأن 71% من سطح الأرض تمثله المحيطات، فإن الاحتمال الأكبر أن القطع المتبقية ستسقط في الماء، إلا أنه لايزال هناك احتمال ضعيف لسقوطها على الأرض.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى