تجميل و رشاقة

ما هي أضرار إزالة الجلد الميت حول الأظافر

غالباً ما يتم إزالة الجلد الرفيع الذي يحاوط أظافرك وقصّه بالقصّافات المتخصصة في صالونات تجميل الأظافر قبل إجراء أي خطوة؛ وبالرغم من أن تلك الخطوة شبه إلزامية قبل تركيب الأظافر الاصطناعية أو الأكريليك أو حتى للحصول على طلاء أظافر جديد على أظافرك الطبيعية لكي يبدو الظفر أعرض وأجمل، لكن اتضح أن تلك الخطوة يمكن أن تسبب لك العديد من الأضرار الصحية التي لم تكُن في الحُسبان.

في هذا التقرير نستعرض فوائد هذه الطبقة من الجلد الميت حول الأظافر، وكيف تعمل على حمايتك من العدوى والإصابات، وما هي أضرار إزالته باستمرار نتيجة الحصول على تجميل دوري للأظافر في صالونات التجميل.

أحياناً قد يتم قص بعض الجلد الحي أثناء العملية ما يسبب الالتهابات – iStock

أهمية الجلد الميت حول الأظافر

خلال كل ساعة من ساعات اليوم، ستجدين أنكِ تستخدمين يديكِ في مختلف المهام الحياتية، وبالتالي قد يسهُل عليك أن تأخذي أصابعك وأظافرك كأمر مسلم به. ولكن بدون أظافر صحية، ستفقد أصابعك الحساسة درعها الوحيد ضد الاستخدام اليومي وسوء المعاملة. وتتطلب أظافر الأصابع القوية الخالية من الألم عناية ذكية بالبشرة.

ويظهر هذا الشريط من الجلد الميت حول الأظافر عند قاعدة كل ظفر، مما يؤدي إلى سد وحماية المنطقة التي يتصل فيها الظفر بالجسم. ومع تغير عادات النظافة الشخصية عبر الثقافات المختلفة، طور العديد من الناس عادة قطع تلك البشرة باعتبارها جلداً ميتاً لا حاجة له، ولكي تبدو الأظافر أعرض وأكبر وأكثر جمالاً وفقاً لمقاييس الجمال الحالية.

وفي أغلب الأحيان، يتم تنفيذ هذه العملية من الإزالة كجزء من عملية تجميل الأظافر الروتينية. وإضافة لهذه النوعية من الإزالة المتعمدة، يمارس البعض عادات سيئة في قضم تلك المنطقة عند شرود ذهنهم أو كعرض عصبي عند الإحساس بالتوتر والقلق، وفي كلتا الحالتين، تُعد تلك من الممارسات الخاطئة التي تهدد سلامة يديك بشكل كبير.

مكونات الأظافر الصحية

​​تتكون أظافر الأصابع من طبقات من الكيراتين، وهو بروتين يوجد أيضاً في بشرتك وشعرك. ويُسمّى الجزء الأكبر والأكثر وضوحاً من أظافرك والذي يتم قصّه بصفيحة الظفر. بينما يشير مصطلح فراش الظفر إلى الجلد الموجود أسفل صفيحة الظفر مباشرة.

وفي العادة، تتداخل تلك البشرة الدهنية الشفافة (وتسمى أيضاً eponychium) مع صفيحة الظفر أسفل الأظافر. وكلما تقدمت الخلايا التي تشكل أظافرك في العمر، فهي تتصلب، تم دفعها للخارج من تحت بشرتك بواسطة الخلايا الجديدة.

وبالرغم من أنه جلد ميت بشكل نظري، لكن هذا لا يعني أنه لا وظيفة له. فهو يساعد في حماية خلايا الكيراتين الجديدة من الأذى مع تقدم عُمر جلد تلك المنطقة، بجانب إضافة الطول لأظافرك ونموها بالصورة الطبيعية.

وتساعد الطريقة التي تتداخل بها البشرة مع صفيحة الظفر أيضاً على سد الفجوة بين بشرتك وأظافرك. وبدون هذا الختم، ستكون أصابعك أكثر عرضة للعدوى اللاحقة بالبكتيريا والفيروسات.

عواقب قص الجلد الميت حول الأظافر

كثير من الناس يستخدمون قواطع بشرة مصممة خصوصاً لتقليم الجلد الميت حول الأظافر. وعادة ما يفعلون ذلك لترتيب المظهر العام لأصابعهم وأيديهم. وقبل القص، تُنقع القشرة في ماء دافئ مع مواد كيميائية لتليين البشرة وتنعيمها، ثم تُستخدم قواطع بشرة حادة من الفولاذ المقاوم للصدأ لتقليص الجزء السميك من البشرة لجعلها أقل وضوحاً وأكثر اتساقاً، وفقاً لموقع WebMD الطبي.

قد تتشوه الأظافر نتيجة لهذا الإجراء – iStock

1- الداحس

وبعناية فائقة، يقوم بعض خبراء تجميل الأظافر بإزالة أطراف بشرتهم بنجاح، بحيث لا يتم قص أي خلايا حية بالخطأ. ومع ذلك، فإن قطع أو عض جزء من الجلد- يحتوي على خلايا حية أو ميتة على حدٍّ سواء- والذي يحمي صفيحة الظفر النامية، يمكن أن يتسبب في الإصابة بالداحس، وهي عدوى حول قاعدة طية الظفر.

وقد يتجلى الداحس في أعراض مثل الألم وتورم الأنسجة المحمرّ وجيوب القيح المصفرّة. وغالباً ما يتم علاج ذلك من خلال نقع اليد المصابة في الماء الدافئ واستخدام كريمات المضادات الحيوية على منطقة العدوى، ولكن إذا تفاقمت الحالة، فقد تكون المضادات الحيوية عن طريق الفم ضرورية.

2- الالتهابات والعدوى

لذلك قد يكون لقص البشرة بذريعة التجميل عواقب وخيمة؛ إذ تؤدي إزالة الجلد الدهني الشفاف حول أظافرك لملء مكانها بالبكتيريا وتهديد صحة أظافرك أيضاً. وبحسب موقع How Stuff Works، فإن قطع هذا الجزء من الجلد الزائد يزيد من فرصة الالتهاب والعدوى.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يؤدي قطع الجلد الميت حول الأظافر إلى تدهور الحالة العامة لأصابع يديك. إذ قد يصاب بعض الأشخاص بعدوى حادة أو مزمنة في قاعدة أظافرهم تتطلب علاجاً طبياً منعاً لحدوث تشوهات.

وبعبارة أخرى، قد يتسبب الإرهاق أو إساءة قص وقطع الجلد الزائد في الشعور بألم شديد ومعاناة والتهابات.

3- تشوهات الأظافر

وفقاً لمجلة Physical Biology، فإن التقليم السيئ المنتظم يمكن أن يغير التوازن الدقيق لنمو الظفر، مما يسبب إجهاد الأظافر. وبمرور الوقت، يمكن أن يتسبب ذلك في تغيير شكل الظفر كلياً، فتُصبح محدودبة أو غير مستوية السطح أو مختلفة اللون والملمس.

هل هناك طريقة صائبة لقطع الجلد الميت حول الأظافر؟

تنصح كل من عيادات Mayo Clinic الطبية والأكاديمية الأمريكية للأمراض الجلدية (AAD) بعدم قطع الجلد الزائد حول الظفر، سواء لأغراض تجميلية أو كعرض عصبي من خلال القضم بالفم. لأن تلك المنطقة تحمي أظافرك والجلد المحيط بها من العدوى. وبعد قطع الجلد، يكون دخول البكتيريا والجراثيم أسهل. وهذا يمكن أن يؤدي إلى الإصابة.

يمكنك في الزيارة القادمة للصالون طلب أن يتم إزاحة الجلد قليلاً دون قصه – iStock

وتزعم معظم صالونات الأظافر أن لتلك الخطوة آثاراً إيجابية، على الرغم من المحاذير الصحية. ويجادلون بأن ذلك يساعد على التلميع بشكل أفضل وبقاء الأظافر الاصطناعية ملتصقة في الظفر الطبيعي لفترة أطول. ومع ذلك ليس هناك أي فوائد تُذكر وفقاً للمواقع المتخصصة في صحة اليد والأظافر.

لذا بدلاً من قصها في زيارتك المقبلة لصالون تقليم الأظافر، اطلبي من مساعدتك فقط دفع البشرة للخلف وتقليم الجلد المترهل حولها من دون أي قص للجلد.

كيفية الإبقاء على صحة أظافرك

  1. تقليم الأظافر بانتظام.
  2. استخدام مبرد الأظافر لتنعيم الحواف الخشنة.
  3. ترطيب الجلد حول الأظافر بانتظام.
  4. عدم عض أو قضم الأظافر والجلد المحيط بها.
  5. وضع مقوٍّ للأظافر للمساعدة في تقويتها وحمايتها من التشقق والتقصُّف.

 

زر الذهاب إلى الأعلى