رجال أعمال و إستثمار

ما هي العقارات السياحية في تركيا و ما ميزاتها لنتعرف عليها

ما هي العقارات السياحية في تركيا ؟

تشمل العقارات السياحية كل المباني المستخدمة بهدف خدمة السائحين، في الأماكن التي يكثر فيها وجود السياح، مثل المطاعم والمقاهي وأماكن الاستراحة، التي تستقبل الزوار أثناء قيامهم بالرحلات بين المدن، وتقدم لهم كافة الخدمات المتعلقة بالطعام والشراب وتقديم الراحة المطلوبة لهم.

كما تشتمل العقارات السياحية سلسلة من الفنادق العالمية، التي تنتشر فروعها في جميع أنحاء العالم، وتندرج المولات التسويقية ضمن العقارات السياحية، كواحدة من أكثر المشاريع العقارية السياحية، التي تلقى إقبالاً كبيراً من الزوار في مختلف أوقات السنة.

بالإضافة إلى ذلك يوجد بعض المباني، التي يمكن تصنيفها ضمن العقارات السياحية، مثل البيوت المخصصة للإيجار السنوي، والمنازل الصيفية الموجودة جانب البحر، والتي تسمى عند البعض بالشالهيات.

وهناك ما يسمى بالعقارات التجارية، التي تتضمن المكاتب والمحلات التجارية والمطاعم والفنادق والمخازن والمستودعات والمصانع، وغير ذلك من المباني التي تستخدم بهدف التجارة.

ما أنواع العقارات السياحية في تركيا ؟

تمتلك تركيا البنية التحتية القوية التي تشكل المادة الخام، لتوفر كثير من مجالات الاستثمار في العقارات السياحية، وتنوع قطاعات العمل الاستثماري في مثل هذه المجالات، التي تساهم بنسبة كبيرة في نجاح أي مشروع استثماري.

لذلك يمكن للراغبين بدخول أبواب الاستثمار في القطاعات السياحية من رجال الأعمال، أن يجدوا في تركيا مجموعة من الفرص، التي يمكن الاستفادة منها في إنشاء مختلف أنواع المشاريع، التي من شأنها أن تدر لك الأرباح الطائلة.

ومن أهم أنواع العقارات السياحية في تركيا ما يلي:

الاستثمار العقاري في المولات التجارية بتركيا

يعد الاستثمار في المولات التجارية الضخمة داخل مدن تركيا الحديثة، من أبرز أنواع الاستثمار السياحي في تركيا، هذه المولات التي يتم بناؤها على الشكل الذي يتناسب مع إمكانية القيام بعديد المشاريع التجارية، تساهم بشكل كبير نمو الحركة التجارية، ومضاعفة فرص الاستثمار السياحي في تركيا.

كما أن هذه المولات تحتضن عديد المحال التجارية الكبيرة، التي تضم أشهر الماركات المحلية والعالمية، إضافة إلى ذلك فهي تشتمل سلسلة من المطاعم المشهورة على مستوى تركيا، وصالات الألعاب والسينما، وغير ذلك من الأنشطة التجارية الأخرى.

اقرأ أيضاً : نصائح هامة عند شراء عقار في تركيا عليك معرفتها و الحذر !

الاستثمار في مجال الفنادق في تركيا

كذلك يعد الاستثمار في مجال الفنادق، من أفضل أنواع الاستثمار، من حيث المردود العالي في هذا القطاع، حيث ترتفع فيه نسبة الأرباح سنوياً إلى ما بين 8 و15 % من القيمة العقارية.

حيث يمكن الاستثمار في هذه الفنادق المصنفة من فئة 4 أو 5 نجوم، والتي تتمتع بسمعة عالية متميزة، وتجربة كبيرة في الأسواق المحلية والعالمية.

وهناك بعض الاستثمارات العقارية السياحية الأخرى التي يمكن لها خلق الفرص المتنوعة من الأعمال الاستثمارية، مثل:

  • الاستثمار في المحلات التجارية.
  • الاستثمار في المكاتب التجارية.
  • الاستثمار في المطاعم.
  • الاستثمار في المخازن والمستودعات.
  • الاستثمار في مباني المصانع.

مميزات الاستثمار في العقارات السياحية في تركيا

تنوع قطاعات الاستثمار السياحي العقاري في تركيا التي تحدثنا عنها في الفقرة السابقة، يوفر أرضية متينة لتعدد المميزات الاستثمارية التي يمكن أن تتوفر في خدمة راغبي الاستثمار.

ومن أجل ذلك تحولت تركيا خلال السنوات الماضية إلى قبلة للمستثمرين ورجال الأعمال، بهدف الاستثمار في مشاريعها التنموية والعقارية والسياحية، وذلك بفضل وجود عدد من المميزات، التي تشجع على الاستثمار في عقارات تركيا السياحية:

  • تحتل تركيا موقعاً جغرافياً مميزاً على امتداد القارتين الآسيوية والأوروبية، وتقع بجوار العديد من الدول العربية.
  • لكونها مركزاً عالمياً في سوق المال والأعمال والمراكز التجارية الكبرى، على مستوى الشرق الأوسط وأوروبا.
  • لاحتوائها على مجموعة هائلة من المدن السياحية، التي تضم في جنياتها كل المقومات السياحية التي يتمنى أن يزروها السائح.
  • وجود بنية تحتية قوية، تساعد على إنشاء المشاريع بكافة أشكالها، وتوفر شبكة من المواصلات الحيوية، التي تغطي معظم أنحاء البلاد، وتنوع خطوط النقل البري والبحري والجوي الموجود فيها.
  • وجود واحد من أكبر المطارات في العالم، مطار إسطنبول الدولي، الذي يوفر تنقلات آمنة وسريعة، داخل تركيا وخارجها، إضافة إلى طائرات الشحن المتوفرة من خلالها إلى كافة أنحاء العالم.
  • ناهيك عن المطارات الداخلية الأخرى، التي تمكنك من الوصول إلى مختلف الولايات التركية في وقت قصير.
  • المساحة الهائلة التي تتمتع بها تركيا، وموقعها المحادي لكثير من الدول العربية.
  • التنوع الثقافي الكبير، والعادات والتقاليد التركية، التي تشبه إلى حد بعيد عادات العرب وتقاليدهم.
  • الغنى التاريخي بالأماكن الدينية والأثرية، والقيمة الكبيرة لها سياحياً، لا سيما أنها واحدة من الدول القليلة التي صهرت كثيراً من الحضارات الإنسانية على أرضيها.
  • وجود مدن كبيرة تشكل أسواقاً تجارية وسياحية على المستوى العالمي، مثل مدينة إسطنبول وأنطاليا.

هل الاستثمار بالعقارات السياحية في تركيا مجدي للمستثمر ؟

يعد الاستثمار العقاري في تركيا عموماً، وفي قطاع العقارات السياحية خصوصاً من الفعاليات الاقتصادية المميزة على مستوى العالم، والتي شكلت نقطة جذب لكثير من الطاقات الأجنبية الرائدة، خلال السنوات الأخيرة.

لا شك أن توفر العديد من المميزات الاستثمارية المذكورة سابقاً، وبوجود مجموعة كبيرة من فرص الاستثمار التي سنذكرها لاحقاً، يستطيع المستثمرون تحقيق الاستثمار الناجح في العقارات السياحية في تركيا.

كما أن التشجيع الحكومي على الاستثمار في تركيا للأجانب، يوفر أشكالاً مختلفة من أنواع الدعم، وتخفيضات كبيرة في القيمة المضافة، يضمن لرجال الأعمل النجاح في الاستثمار الذين يرغبون بالقيام به.

ما فرص الاستثمار في العقارات السياحية في تركيا ؟

طرحت الحكومة التركية بعض القوانين والتشريعات، التي تهدف إلى جلب الاستثمارات الأجنبية على البلاد، وقدمت أيضاً العديد من الفرص الاستثمارية، في قطاع العقارات السياحية في تركيا، مثل:

  • إعفاء المستثمر الأجنبي من قيمة الضرائب المضافة، في المحلات التجارية والسياحية تماماً، ويترتب على ذلك جلب بعض القطع الأجنبي إلى تركيا، وإثبات ذلك بإيصالات تحويل رسمية.
  • دعم مواد الإنشاء في المواد الريفية والفنادق، بنسبة أكثر من 60% من القيمة العامة للإنشاءات.
  • تخصيص أراضي للاستثمارات السياحية بأسعار مخفضة، بهدف إنشاء المرافق السياحية الحيوية، كالفنادق وأماكن الاستراحات عند السفر.
  • إعفاء المستثمرين من ضريبة القيمة المضافة لمواد التشغيل، عند استيرادها من الخارج من 18% لتصل إلى 8%
  • تخفيض قيمة الضرائب لجميع العقارات، بغض النظر عن نوعها من 4 % إلى 3 %.
  • تخفيض ضريبة القيمة المضافة في المحلات التجارية من 18 % إلى 8%.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى