صحة و تغذية

ما هي فوائد حليب الماعز

ما هي فوائد حليب الماعز إن حليب الماعز هو أكثر الألبان في العالم يتم استهلاكه حيث أنه يشغل نسبة 65 بالمائة إلى 72 بالمائة من منتجات الألبان التي يتم استهلاكها، وإن السبب في ذلك يكمن لسهولة تربية الماعز في البلدان النامية، فتربيتها تكون أسهل من تربية الأبقار، وإن حليب الماعز يعتبر من المصادر المهمة الغنية بالسعرات الحرارية والبروتين والدهون لهذا فهو المفضل عند العديد من الأشخاص، بالإضافة إلى احتوائه على العديد من العناصر الغدائية التي لها دورًا هامًا في فوائد حليب الماعز، ويتميز حليب الماعز بــ:

  • حليب الماعز سهل الهضم أكثر من حليب البقر.
  • أقل خطورة للإصابة بحساسية الحليب، حيث أن العديد من الأشخاص الذين يعانون من الحساسية من حليب البقر قد تم شربهم لحليب الماعز وتبين أنه لا يسبب الحساسية لديهم، وقد وجدت الدراسات أن من كل أربعة أطفال يصابون بالحساسية من حليب البقر لا يعانون من الحساسية تجاه حليب الماعز، ولكن يجدر بنا التنويه أنه عندما يعاني شخص ما من الحساسية تجاه أي منتج من منتجات الألبان فبهذه الحالة عليه أن يستشير الطبيب قبل أن يشرب حليب الماعز.
  • يتميز بأن الكوب من حليب الماعز كامل الدسم يحتوي على 168 من السعرات الحرارية، و 9 جرام من البروتين حيث أن البروتين المتواجد بحليب البقر يكون سهل الهضم مما يعني أن الجسم يستطيع أن يستخدمه بسهولة ، بالإضافة إلى 10 جرام من الدهون و 11  جرام من الكربوهيدرات، وأيضًا 11 جرام من السكر.
  • يحتوي حليب الماعز على البروتين والكاليسيوم والبوتاسيوم بالإضافة إلى أنه يمتاز باحتوائه على الفوسفور والمغنيسيوم.
  • يعتبر مصدرًا هامًا لفيتامين أ حيث أن الدراسات تشير إلى أن شرب ما يكفي من حليب الماعز يغطي الكمية التي يحتاجها الجسم من فيتامن أ وبالتالي يساعد في تقليل خطر الإصابة بإعتام عدسة العين، بالإضافة إلى أنه يقي الجسم من مرض السرطان ويحارب الحصبة عند الأطفال.

وإن السؤال المطروح هنا ما هي فوائد حليب الماعز؟، فنجد أن فوائد حليب الماعز تتجلى في :

  • يقوم بإدارة مستويات الكوليسترول حيث أنه يساعد في تقليل كمية الكوليسترول عند الأشخاص الذين يعانون من الارتفاع في نسبته في الدم، وإن هذا الأمر قد تم إثباته من قِبل الدراسات والتجارب فقد وجدوا أن حليب الماعز يخفض كمية الكوليسترول في الشرايين والمرارة.
  • إن 200 مل من حليب الماعز يوفر أكثر من ربع 180 مجم من الفوسور والذي يلعب دورًا هامًا في بناء الأسنان والمحافظة على قوتها، بالإضافة إلى أنه يمد بالطاقة.
  • إن حليب الماعز يساعد على تلبية حاجة الجسم بشكل يومي لليود الذي يساهم في إنتاج هرمونات الغدة الدرقية، والذي يعمل أيضًا على الحفاظ على صحة التمثيل الغذائي للجسم.
  • يحتوي حليب الماعز على 17 بالمائة من البوتاسيوم والذي يعتبر معدن حيوي للأعصاب وللعضلات، بالإضافة إلى أنه يحافظ على ضغط الدم.
  • إن حليب الماعز يعتبر مصدرًا أساسيًا للكلوريد وهو هام جدًا في عملية الهضم.
  • يعزز من قدرة الجسم على امتصاص العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم من الأطعمة الأخرى.
  • إن حليب الماعز يحتوي على نسبة قليلة من اللاكتوز، لهذا نجد أن الأشخاص الذين يعانون من حساسية من مادة اللاكتوز يلجؤون إلى منتجات ألبان حليب الماعز لأنها تتميز بسهولة الهضم.
  • إن حليب الماعز يتميز بوجود نسبة عالية من الكربوهيدرات والتي تعمل على تغذية البكتيريا المفيدة التي تعتمد في غذائها على النظام البيئي للأمعاء، وإن هذه الكربوهيدرات تسمى السكريات القليلة وهي تشبه الكربوهيدرات المتواجدة في حليب الثدي للأم والذي يعمل على دعم البكتيريا الجيدة في الجهاز الهضمي للطفل.[1]

الفرق بين حليب البقر وحليب الماعز

إن هناك بعض الفروقات ما بين حليب البقر وحليب الماعز وتتجلى في:

  • إن حليب الماعز يحتوي على دهون مشابهة تقريبًا للدهون الموجودة في حليب البقرحيث أنه يحتوي بنسبة 3.5بالمائة كامل الدسم و1.6 نصف منزوع الدسم، و 0.1 بالمائة فقط منزوع الدسم، وإن تركيبة البروتين في حليب الماعز تسمح بتكوين خثارة أكثر ليونة عند الهضم.
  • يحتوي حليب الماعز على نسبة أقل من اللاكتوز مما هو موجود في حليب البقر.
  • إن حليب الماعز يوفر 100 بالمائة من احتياجات البالغين بشكل يومي للكاليسيوم، فنسبته تكون أكثر في حليب الماعز من حليب البقر، وإن الكاليسيوم الموجود في حليب الماعز يتم امتصاصه بسهولة.

فوائد حليب الماعز للحامل

إن الحامل تحتاج لنظام عذائي صحي وإلى تغذية مضاعفة حيث أن الأطباء ينصحون المرأة الحامل بتناول مكملات الطعام والأطعمة الصحية، وإن حليب الماعز يعتبر من المواد التي يُنصح بها الحامل بتناولها بسبب فوائده والتي تتجلى في:

  • يوفر حليب الماعز احتياجات جسم الحامل من الكاليسيوم بسبب وجوده بنسبة مرتفعة في حليب الماعز، ويمتصه الجسم بسهولة وهو مفيد لعظام الحامل حيث أن الجنين يستهلك الفيتامينات والمعادن الموجودة في جسم الأم لهذا يجب أن تعوض هذه المعادن.
  • وإن الكاليسيوم الموجود في حليب الماعز يدعم وظيفة العضلات الطبيعية، ويمنع تجلط الدم.
  • يساعد حليب الماعز جسم المرأة الحامل بإنتاج الطاقة.
  • يعتبر حليب الماعز مصدرًا للبوتسايوم أيضاً المفيد للحامل.
  • يحسن حليب الماعز ضغط دم المرأة الحامل لأن ارتفاع ضغط الدم يؤذي المرأة الحامل ومن الممكن أن يسبب لها تسمس الحمل الذي يكون خطرًا على صحتها وصحة الجنين.

اخترنا لكم :

ما هي فائدة حليب الإبل

فوائد حليب الماعز للأطفال

إن حليب الماعز هو من البدائل الهامة للأطفال عن حليب الأم لما له فوائد للأطفال وتتجلى في:

  • إن تركيبة حليب الماعز وغناه بالبروتين يكون خثارة تساعد على ليونة المعدة أثناء الهضم، فيساعد الطفل على الهضم ويحمي جهازه الهضمي.
  • كما أسلفنا سابقًا بأن حليب الماعز يحتوي على معادن أساسية بالإضافة إلى أنه غني بالفيتامنيات والبوتاسيوم لهذا فيعتبر من الأطعمة المثالية التي تفيد الأطفال وتحافظ على صحتهم.
  • يتميز حليب الماعز بمذاق معتدل وسلس لهذا فإن الأطفال يستسيغونه.

فوائد حليب الماعز للبشرة

إن هناك فوائد حليب الماعز للبشرة وتتجلى في:

  • إن حليب الماعز يساهم في إزالة الخلايا الميتة التي تتموضع على الوجه.
  • إن حليب الماعز يتميز باحتوائه على حمض اللبنيك الذي يلعب دورًا هامًا في ترطيب البشرة والجسم.
  • حليب الماعز يساهم في تأخير التجاعيد التي من الممكن أن تظهر باكرًا على بشرة الوجه.
  • إن حليب الماعز يحمي من ظهور التصبغات الجلدية.

المخاطر المحتلمة لحليب الماعز

إن حليب الماعز ليس من المواد المثالية حيث أن يتصف ببعض الميزات التي تجعله في بعض الأحيان مضرًا، وإن من عيوب حليب الماعز:

  • إن حليب الماعز يحتوي على اللاكتوز وكما ذكرنا سابقُا بأنه يحتوي على نسبة من اللاكتوز أقل من احتواء حليب البقر ولكن هذا لا يمنعه من أنه يضر بالأشخاص الذين يعانون من حساسية اللاكتوز فمن الممكن أن لا يتحمل الجسم هذه النسبة حتى لو كانت قليلة، لهذا ينصح بتجنب حليب البقر والماعز في حال الإصابة بالحساسية من اللاكتوز والتوجه إلى استخدام حليب النبات الذي يكون خاليًا تمامًا من اللاكتوز.
  • إن حليب الماعز يحتوي على سعرات حرارية بنسبة عالية وتكون نسبة السعرات الحرارية فيه أكثر من نسبة السعرات الحرارية المتواجدة في حليب البقر، لهذا من الممكن أن يسبب زيادة في الوزن، لهذا ينصح من يريد التقليل من السعرات الحرارية ألا يستخدم منتجات حليب الماعز.[2]

المصادر : 1 | 2

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذراً لا يمكنك تحديد و نسخ المحتوى