تغريدة فنية

هذا هو آخر بند طلبته والدة رضوى الشربيني قبل وفاتها بعد صراع مع “كورونا”

أعلنت الإعلامية المصرية ، رضوى الشربيني ، وفاة والدتها السيدة هالة أنور ، مساء الثلاثاء ، بعد تدهور حالتها الصحية نتيجة إصابتها بفيروس كورونا ، فيما كشفت عن آخر بند طلبته من قبل. موتها.

رضوى تعلن وفاة والدتها …

وكتبت رضوى الشربيني تدوينة على حسابها الرسمي بالفيسبوك قالت خلاله: لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم رضيت بقضائك يارب، أمي ماتت، ادعو لها يا رب يرحمك يا أمي وأم ولادي، ويصبرنا على فراقك

وحددت رضوى الشربيني موعد تشييع جثمان والدتها ونشرته عبر حسابها الشخصي بموقع “تويتر” معلنة تاريخ ومكان الجنازة.

وكتبت: “يا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي”.

و سارع عدد من الفنانين والإعلاميين إلى مواساة رضوى الشربيني وتقديم التعازي لها.

كتبت الفنانة اللبنانية نادين نجيم: حبيبتي رضوى انا بعزيكي وروحها تكون بالسما ويعطيكي الله الصبر والقوة ويخليلك ولادك، العوض بسلامتك

وعلقت الممثلة التونسية لطيفة بقولها: “ياحبيبة قلبى ربنا يصبرك على فراقها ويرحمها ويغفر لها . انا لله وانا اليه راجعون فى جنة الخلد باذن الله

وقدمت الفنانة السورية أصالة تعازيها إلى رضوى الشربيني ، وعلقت قائلة: “الله يرحمها ويغفر لها ويلهمكم الصّبر ويخفّف عليكم آلام الفراق ويسكنها فسيح جنّاته آمين ياربً العالمين”.

تدهور صحة والدة رضوى الشربيني

وكانت رضوى الشربيني قد أكدت قبل يومين أن حالة والدتها الصحية حرجة. مشيرة إلى أن الأطباء المعالجين بذلوا مجهودًا ممتازًا في علاج حالتها.

اكتشفت رضوى الشربيني إصابتها بكورونا أيضًا ، بعد أن خضعت للفحص بعد أن ظهرت عليها الأعراض. وبدأت في عزل نفسها عن بناتها وعائلتها.

اشتدت الأزمة بعد أن أصيبت والدتها أيضًا بالفيروس بالإضافة إلى شقيقها ، مما جعلها تنام بحالة نفسية سيئة.

رضوى الشربيني

و يجدر الإشارة إلى أن رضوى الشربيني قدمت بعض البرامج التلفزيونية من بينها برنامج مخصص للسيارات على قناة المحور. وبرنامج مبتكر على قناة الحياة. وعليه فإن برنامج “أنا مصر” على التلفزيون المصري ، بالإضافة إلى عملها لشبكة التلفزيون العربي ضمن برنامج “بروباجندا تي في” الإخباري.

وفي المقابل ، انتقد آخرون رضوى الشربيني ووصفوها بـ “عدو الرجال” ، ولذلك ردت وسائل الإعلام حينها بقولها إن حديثها جاء ردًا على حالات محددة من التجارب التي تلقتها عبر المكالمات الهاتفية ، ولا ينبغي تفسيرها على أنها معادية للرجال بشكل عام.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى