تغريدة فنية

هيفا وهبي ترد على متابعة تمنت لها الموت      

أعربت هيفاء وهبي عن غضبها من الإهانات وجهت له من متابعة التي كانت تأمل أن تموت في تفجير بيروت.

ونشرت هيفاء وهبي ستوري تضمن التعليق الذي وجه لها من المتابعة وتضمن: “غيروا العنوان من الاولى بجمال العيون إلى الأولى في الفحشاء والدعارة يا ريت راحت بانفجار بيروت ونخلص منها ملكة الفحشاء والمنكر شيطانية في صفة انسان“.

وردت الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي عليها بعدد من التعليقات في ستوري لها على حسابها الشخصي بتطبيق وقالت: “التعليقات المبرمجة والوحشية تحت صورنا و فيديوهاتنا وخصوصا اللي بالعربي اذا دلت على شيء فهو انو اصحابها ناس اوسخ من الوساخة، وثقتهم بنفسهم صفر“.

وأضافت هيفاء في تعليقها:”لازم كل دولة تمنع أي ابن حرام انو يفتح صفحة لمجرد شتم الناس بوحشية قذرة ولازم يتنفذ بحقهم أحكام قانونية لأن ما يحصل جرائم انسانية يجب ان يعاقب عليها القانون”. وتابعت:”وللاسف اغلبها تعليقات من بنات خليني انصحك يا حاقدة الرجل عمره ما يهتم بوحدة لما يعرف انها طول اليوم بتشتم غيرها بسبب الغيرة لانه بكل بساطة نصف جمال البنت هو ثقتها بنفسها والنص التاني احترامها لذاتها وللغير يا حمارة والانثى الحقيقة هي من تدعم المرأة وليس العكس”.

وعبر العديد من المتابعين عن تضامنهم مع هيفاء ويبر ، وانتقدوا الإساءة التي تعرضت لها ، وأبدوا بعض التعليقات: “أتمنى أن يتمكن سريعًا من إبلاغ المعتدي أو الإهانة أو نشر صور غير أخلاقية على موقع التواصل. إنه للفنانة. أو لأشخاص آخرين ، وأضاف متحدث آخر: “حتى صفحاتهم تم إغلاقها بشكل مباشر ولن يتم التسامح معها”: “هذه هي كراهية من يتمنون الموت من أجل الآخرين ، خاصة وأن هيفاء لم تسيء إليها أو تسيء لغيرها“.

وكتب شخص: “انا ضد التشهير عادة ولكن هذه الأشكال يجب التشهير بها ومحاسبتها على الفور، انسانة حقودة عم بتهاجم هيفاء بهذا الكلام السيء والجارح، لو أشوفك لأجعلك عبرة للآخرين”، وتعجب متابع قائلاً: ” بعد ما شفتي كل المأساة والكارثة والبكاء والمعاناة بين الأهالي الي صارت بانفجار بيروت عم تتمنى الموت للنجمة هيفاء فعلا انك حقيرة وما بتستحي، احنا إلى الآن نبكي على ما حدث في بيروت والجرح لم يداوى بعد“.

زر الذهاب إلى الأعلى